اخترنا لكم : أبو البختري

وهب بن وهب. وقع بهذا العنوان في أسناد عدة من الروايات، تبلغ اثنين وثلاثين موردا. فقد روى عن أبي عبد الله(عليه السلام) وروى عنه ابن أبي عمير، وأحمد بن أبي عبد الله عن أبيه عنه، وأحمد بن أبي عبد الله البرقي عن أبيه عنه، وأحمد بن محمد عن أبيه عنه، وأحمد بن محمد بن خالد، والسندي بن محمد، ومحمد بن خالد، ومحمد بن خالد أبو عبد الله، ومحمد بن خالد البرقي، ومحمد بن علي، والبرقي. ثم روى الشيخ بسنده، عن علي بن الحكم، عن أبي البختري، عن أبي جعفر(عليه السلام) التهذيب: الجزء ٧، باب التدليس في النكاح، الحديث ١٧١٩، والإستبصار: الجزء ٣، باب العنين وأحكامه، الحديث ٨٩٤، إلا أن فيه: أبا البختري، عن جعفر، عن ...

سلامة بن محمد

معجم رجال الحدیث 9 : 185
T T T
قال النجاشي: «سلامة بن محمد بن إسماعيل بن عبد الله بن موسى بن أبي الأكرم أبو الحسن الأرزني، خال أبي الحسن بن داود، شيخ من أصحابنا، ثقة، جليل، روى عن ابن الوليد، وعلي بن الحسين بن بابويه، وابن بطة، وابن همام، ونظرائهم، وكان أحمد بن داود تزوج أخته وأخذه إلى قم، فولدت له أبا الحسن محمد بن أحمد، ودخل به معه إلى بغداد بعد موت أبيه وأقام بها مدة، ثم خرج سنة ثلاث وثلاثين إلى الشام وعاد إلى بغداد ومات بها ودفن بمقابر قريش، له كتب، منها: كتاب الغيبة وكشف الحيرة، كتاب المقنع في الفقه كتاب الحج عملا ومات سلامة سنة تسع وثلاثين وثلاثمائة، أخبرنا محمد بن محمد، والحسين بن عبيد الله، وأحمد بن علي قالوا: حدثنا أبو الحسن محمد بن أحمد بن داود، عنسلامة بكتبه».
وقال الشيخ (٣٤٩): «سلامة بن محمد الأرزني له كتاب مناسك الحج».
وقال في رجاله في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) : «سلامة بن محمد بن إسماعيل الأرزني نزيل بغداد، سمع منه التلعكبري سنة ثمان وعشرين وثلاثمائة، وله منه إجازة يكنى أبا الحسن».
وطريق الشيخ إليه مجهول.
روى عن أحمد بن علي بن أبان القمي، وروى عنه محمد بن أحمد بن داود.
التهذيب: الجزء ٦، باب فضل زيارته (أبي الحسن ع)، الحديث ١٥٨.
وروى عن علي بن محمد الجبائي، وروى عنه محمد بن أحمد بن داود.
التهذيب: الجزء ٦، باب فضل زيارته (أبي عبد الله الحسين بن علي ع)، الحديث ١١٨.
وروى عن محمد بن جعفر المؤدب، وروى عنه محمد بن أحمد بن داود.
الحديث ١١٦، من هذا الباب.
وروى عن محمد بن الحسن بن علي بن مهزيار، وروى عنه محمد بن أحمد بن داود.
التهذيب: الجزء ٦، باب فضل الغسل للزيارة، الحديث ١٢٨.