اخترنا لكم : عامر بن خداعة

روى عن حميد، عن إبراهيم بن سليمان الخزاز، عنهما. رجال الشيخ في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٧٢). أقول: الضمير في كلمة (عنهما) يرجع إلى عامر وإلى عبد الغفار الجازي المذكور قبله، ويظهر ذلك من الفهرست فإنه ذكر فيه: عبد الغفار الجازي، والطريق إليه: جماعة، عن أبي المفضل، عن حميد، عن القاسم بن إسماعيل، عنه، وذكر بعده عامر بن جذاعة، والطريق إليه عين الطريق الأول، فالراوي عن عامر بن جذاعة، وعبد الغفار هو حميد مع وساطة القاسم بن إسماعيل، وهذا يدلنا على أن الشيخ في رجاله أيضا بين اتحاد الطريق إلى عبد الغفار، وعامر، وعلى ذلك يترتب أن كلمة (عن) في الرجال، في جملة (روى عن حميد) زائدة. ثم الظاهر أن كل...

أحمد بن الحسين بن محمد

معجم رجال الحدیث 2 : 108
T T T
قال الشيخ الحر، في أمل الآمل: «الشيخ أحمد بن الحسين بن محمد بن أحمد بن سليمان العاملي النباطي: كان عالما، فاضلا، أديبا، صالحا، عابدا، ورعا، كان شريكنا في الدرس حال القراءة على الشيخ زين الدين بن محمد بن الحسن بن الشهيد الثاني العاملي، والشيخ حسين بن الحسن الظهيري العاملي، والعم الشيخ محمد بن علي الحر العاملي، وغيرهم، وقرأ على السيد نور الدين العاملي في مكة، توفي في قرية النباطية سنة ١٠٧٩».