اخترنا لكم : أحمد بن علي بن أحمد النجاشي الصيرفي

أحمد بن علي بن أحمد بن العباس. المعروف بابن الكوفي أبو الحسين: كان شيخا، بهيا، ثقة، صدوق اللسان، عند المخالف والمؤالف، قاله الصهرشتي تلميذ الشيخ الطوسي وروى عنه: سنة ٤٤٢، ذكره أبو علي في رجاله. أقول: الظاهر أنه هو النجاشي المعروف المتقدم ترجمته، كما عن العلامة الطباطبائي، وذلك لبعد أن يكون رجلان عظيمان مسميين باسم واحد حتى من جهة الأب والجد، وملقبين بلقب واحد في عصر واحد، ولم يكن لأحدهما ذكر ولا أثر.

إبراهيم الأحمري

معجم رجال الحدیث 1 : 163
T T T
من أصحاب الصادق(عليه السلام) .
ذكره البرقي، وعده الشيخ- مع توصيفه بالكوفي- من أصحاب الصادق(عليه السلام) .
واحتمل الميرزا أن يكون هذا إبراهيم بن عبد الله الأحمري الآتي، إلا أنه بعيد، فإن الشيخ في رجاله ذكر أولا إبراهيم بن عبد الله الأحمري كوفي (٥١)، ثم ذكر إبراهيم الأحمري الكوفي (٧٤) فالظاهر تعددهما.
وكيف كان، فقد روى إبراهيم الأحمري، عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه عبد الله بن بكير.
التهذيب: الجزء ٢، باب ما يجوز الصلاة فيه من اللباس والمكان، الحديث ١٥٣٥، والإستبصار: الجزء ١، باب الإنسان يصلي محلول الإزار، الحديث ١٤٩٦.