اخترنا لكم : اللؤلؤي

روى عن الحسن بن محبوب، وروى عنه موسى بن القاسم. التهذيب: الجزء ٥، باب الطواف، الحديث ٤٠٧، والإستبصار: الجزء ٢، باب المريض يطاف به أو يطاف عنه، الحديث ٧٨٣، وباب الكفارة عن خطإ المحرم، الحديث ١٢٢٧، من التهذيب المتقدم. أقول: الظاهر هو الحسن بن الحسين اللؤلؤي، فإن موسى بن القاسم قد روى عنه في موارد كثيرة.

أحمد بن داود بن علي القمي

معجم رجال الحدیث 2 : 122
T T T
أحمد بن داود.
أحمد بن داود القمي.
قال النجاشي: «أحمد بن داود بن علي القمي، أخو شيخنا الفقيه القمي: كان ثقة، ثقة، كثير الحديث، صحب أبا الحسن علي بن الحسين بن بابويه، وله كتاب نوادر».
وقال الشيخ (٨٧): «أحمد بن داود بن علي، أبو الحسين القمي: كان ثقة، كثير الحديث، وصحب علي بن الحسين بن بابويه، وله كتاب النوادر، كثير الفوائد.
أخبرنا الحسين بن عبيد الله، عن أبي الحسن محمد بن أحمد بن داود،عن أبيه».
وطريق الشيخ إليه واحد في المشيخة والفهرست، وهو صحيح وقد أغفل الأردبيلي- (رحمه الله) - بيان طريقه إليه في الفهرست.