اخترنا لكم : أبو عمر الحناط

روى الكليني بسنده، عن القاسم بن إسحاق بن إبراهيم، عن موسى بن زنجويه التفليسي، عن أبي عمر الحناط، عن إسماعيل الصيقل الرازي. الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب الصناعات ٣٣، الحديث ٦. ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء ٦، باب المكاسب، الحديث ١٠٤٢، إلاأن فيه: القاسم بن إسحاق بن إبراهيم بن موسى بن رنجويه التفليسي، عن أبي عمرو الخياط، عن أبي إسماعيل الصيقل الرازي. ورواها الشيخ أيضا في الإستبصار: الجزء ٣، باب ما كره من أنواع المعايش، الحديث ٢١٣، وفيه: زنجويه بدل رنجويه، والحناط بدل الخياط، والظاهر صحة ما في التهذيبين من جهة المروي عنه، كما يظهر من متن الرواية الموافق للوافي والوسائل، والصحيح ما ف...

عامر بن السمط

معجم رجال الحدیث 10 : 210
T T T
يكنى أبا يحيى، من أصحاب السجاد(عليه السلام)، رجال الشيخ (٢٥).
أقول: بناء على صحة نسخة عامر بن السمط، بدل (عامر بن السبط) لا يبعد اتحادهما، والله العالم.
ويؤكد ذلك ما في تقريب ابن حجر، من أن عامر بن السمط بكسر المهملة وسكون الميم، وقد تبدل موحدة.
روى عامر بن السمط، عن علي بن الحسين(عليه السلام)، وروى عنه صفوان الجمال.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الأشربة ٧، باب ما يتخذ منه الخمر ١٢، الحديث ٢.
وروى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه زياد بن عيسى.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الجنائز ٣، باب الصلاة على الناصب ٥٨، الحديث ٢، والتهذيب: الجزء ٣، باب الصلاة على الأموات، الحديث ٤٥٣.
أقول: هذا- أي روايته عن الصادق (عليه السلام) أيضا يؤيد الاتحاد.
وروى عن حبيب بن أبي ثابت، وروى عنه صفوان بن مهران.
الكافي:الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب العصبية ١٢٣، الحديث ٥.