اخترنا لكم : جعدة بن هبيرة

المخزومي: يقال إنه ولد في عهد النبي(ص)، وليست له صحبة، نزل الكوفة، من أصحاب رسول الله(ص)، رجال الشيخ (٢٥). وذكره في أصحاب علي(عليه السلام) (١٤) قائلا: «ابن أخت أمير المؤمنين(عليه السلام)، أمه أم هاني بنت أبي طالب». و روى الكشي في ترجمة محمد بن أبي بكر (١٦) بسند قوي، عن عبد اللهبن سنان، قال: «سمعت أبا عبد الله(عليه السلام) يقول: كان مع أمير المؤمنين(عليه السلام) من قريش خمسة نفر .. وكان معه جعدة بن هبيرة المخزومي، وكان أمير المؤمنين(عليه السلام) خاله، وهو الذي قال له عتبة بن أبي سفيان: إنما لك هذه الشدة في الحرب من قبل خالك. فقال له جعدة: لو كان لك خال مثل خالي لنسيت أباك». و تأتي الرواية...

عبادة بن الصامت

معجم رجال الحدیث 10 : 241
T T T
من أصحاب رسول الله(ص)، رجال الشيخ (٢٤).
هو من النقباء الاثني عشر على ما تقدم في أسعد بن زرارة، ومن السابقين الذين رجعوا إلى أمير المؤمنين(عليه السلام)، على ما تقدم في البراء بن مالك، ومن الذين مضوا على منهاج نبيهم ولم يغيروا ولم يبدلوا، على ما تقدم في جندب بن جنادة.
أقول: تقدم أن سعد بن عبادة أيضا من النقباء الاثني عشر، ولكنه ليس بابن عبادة بن الصامت هذا، بل هو ابن عبادة بن دليم بن حارثة، وعبادة بن الصامت هذا جده قيس بن أصرم، على ما في أسد الغابة وتقريب التهذيب وغيرهما.