اخترنا لكم : عبد الرحمن بن أبي عقبة

روى عن حمران، وروى عنه أبان. التهذيب: الجزء ٢، باب كيفية الصلاة وصفتها من الزيادات، الحديث ١٢٣٤، والإستبصار: الجزء ١، باب السجود على شيء ليس عليه سائر البدن، الحديث ١٢٥٩. كذا في الطبعة القديمة أيضا، ولكن في الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب ما يسجد عليه وما يكره ٢٧، الحديث ١١، عبد الرحمن بن أبي عبد الله بدل عبد الرحمن بن أبي عقبة، وهو الصحيح، لعدم وجود لعبد الرحمن بن أبي عقبة في شيء من الكتب الأربعة.

عباس الناقد

معجم رجال الحدیث 10 : 274
T T T
روى عن أبي محمد(عليه السلام)، وروى عنه محمد بن أحمد.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب الجمع بين الصلاتين ٩، الحديث ٦.
أقول: روى الشيخ هذه الرواية بعينها، غير أن فيها عن أبي عبد الله(عليه السلام) .
التهذيب: الجزء ٢، باب المواقيت من الزيادات، الحديث ١٠٤٩.
والظاهر أن ما في التهذيب محرف، فإن محمد بن أحمد بن يحيى لم يعهد أنيروي عن أصحاب الصادق(عليه السلام) .