اخترنا لكم : الحسن بن راشد

يكنى أبا علي، مولى لآل المهلب، بغدادي، ثقة، من أصحاب الجواد(عليه السلام)، رجال الشيخ (٨)، وعده من أصحاب الهادي(عليه السلام) (١٠). وعده الشيخ المفيد، في رسالته العددية، من الفقهاء الأعلام، والرؤساء المأخوذ عنهم الحلال والحرام، الذين لا يطعن عليهم بشيء ولا طريق لذم واحد منهم. وذكر الشيخ في كتاب الغيبة في فصل ذكر طرف من أخبار السفراء في جملة من الممدوحين من وكلاء الأئمة(عليهم السلام) والمتولين لأمورهم، قال: ومنهم:أبو علي بن راشد،أخبرني ابن أبي جيد، عن محمد بن الحسن بن الوليد، عن الصفار، عن محمد بن عيسى، قال: كتب أبو الحسن العسكري(عليه السلام) إلى الموالي ببغداد والمدائن والسواد، وما يليها: قد...

عبد الرحمن بن عقيل

معجم رجال الحدیث 10 : 369
T T T
ابن أبي طالب، قتل بين يدي الحسين(عليه السلام) في واقعة الطف، ووقع التسليم عليه في زيارتي الناحية والرجبية.