اخترنا لكم : محمد بن الزيات

روى عن محمد بن أبي عمير، وروى عنه علي بن الحسن بن فضال. التهذيب: الجزء ٩، باب ميراث الخنثى، الحديث ١٢٦٩. كذا في الطبعة القديمة والوسائل أيضا، ولكن في النسخة المخطوطة والوافي: محمد الزيات، وهو الظاهر. وروى عن محمد بن يحيى، وروى عنه علي بن الحسن بن فضال. التهذيب: الجزء ١، باب تلقين المحتضرين من الزيادات، الحديث ١٥١٨. كذا في الوافي والوسائل أيضا، ولكن في الطبعة القديمة والنسخة المخطوطة، محمد بن الريان نسخة.

عبد الرزاق بن همام

معجم رجال الحدیث 11 : 16
T T T
اليماني: روى عنهما (الباقر(عليه السلام)، والصادق)(عليه السلام)، رجال الشيخ في أصحاب الصادق(عليه السلام) (٧١٥).
وعده البرقي أيضا في أصحاب الصادق(عليه السلام) .
وكان أحد الأعلام من علماء الشيعة، كما يظهر مما ذكره النجاشي في ترجمة محمد بن أبي بكر همام بن سهيل.
قال ابن حجر في تقريبه: «عبد الرزاق بن همام بن نافع الحميري مولاهم أبو بكر الصنعاني، ثقة، حافظ، مصنف، شهير، عمي في آخر عمره فتغير وكان يتشيع من التاسعة، مات سنة إحدى عشرة بعد المائتين وله خمس وثمانون سنة».
أقول: لا عبرة بتوثيقه، وأما ما ذكره من تاريخه فهو ينافي ما ذكره الشيخ من روايته عن الباقر(عليه السلام)، ولا يبعد صحة ما ذكره ابن حجر إذ لم توجد لعبد الرزاق رواية عن الباقر(عليه السلام)، والموجود من رواياته ما رواه عن معمر بن راشد الذي هو من أصحاب الصادق(عليه السلام)، وقد رواها عنه سليمان بن داود المنقري الذي روى عن أصحاب الصادق(عليه السلام) .
ويؤيد ذلك أن البرقي ذكره في من يختص بالصادق(عليه السلام)، ولم يذكره في أصحابه الذين أدركوا الباقر(عليه السلام) .
روى عن معمر بن راشد، وروى عنه سليمان بن داود المنقري.
الكافي:الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب ذم الدنيا والزهد فيها ٦١، الحديث ١١، ورواها بعينها في باب حب الدنيا والحرص عليها ١٢٦، الحديث ٨، وفيها سليمان المنقري.
أقول: تقدمت له روايات بعنوان عبد الرزاق أيضا.