اخترنا لكم : محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب(ع)

من أصحاب السجاد(عليه السلام)، وقيل ليس له عنه رواية، رجال الشيخ (٦). محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب أبو عبد الله المدني، قتل سنة خمس وأربعين ومائة بالمدينة، من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (١). وعد البرقي محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب من أصحاب السجاد(عليه السلام) . روى عن جده علي بن أبي طالب(عليه السلام)، وروى عنه ابنه عبد الله بن محمد. كامل الزيارات: الباب (١٣)، في فضل الفرات وشربه والغسل فيه، الحديث ١. قال ابن شهرآشوب: «أساء أبوه عمر بن علي إلى علي بن الحسين(عليه السلام)، ودخل بعد ذلك هو على علي بن الحسين(عليه السلام) فسلم عليه وأكب عليه يقبله، وقال علي(عليه السلام) : يا ...

عبد الله بن أبان

معجم رجال الحدیث 11 : 82
T T T
من أصحاب الرضا(عليه السلام)، رجال الشيخ (٢٠ و٤٤).
وعده البرقي في أصحاب الكاظم(عليه السلام) .
روى محمد بن يعقوب، عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن القاسم بن محمد الزيات، عن عبد الله بن أبان الزيات- وكان مكينا عند الرضا ع- قال: قلت للرضا(عليه السلام) : ادع الله لي ولأهل بيتي، فقال(عليه السلام) : أ ولست أفعل؟ والله إن أعمالكم لتعرض علي في كل يوم وليلة ..، الحديث.
الكافي: الجزء ١، كتاب الحجة ٤، باب عرض الأعمال على النبي(ص) والأئمة(عليهم السلام) ٢٩، الحديث ٤.
و رواه الصفار عن إبراهيم بن هاشم مثله.
بصائر الدرجات: الجزء ٩، باب عرض الأعمال على الأئمة الأحياء، الحديث ٢، إلا أن فيها بدل جملة (مكينا عند الرضا ع): جملة (يكنى عبد الرضا)! على نسخة ولا يخفى أنه غلط جزما، لعدم تعارف مثل ذلك في تلك العصور وعدم كون عبد الرضا كنية.
وكيف كان، فالرواية ضعيفة بجهالة القاسم بن محمد الزيات، ولا يمكن الاستدلال بها على حسن عبد الله بن أبان فهو مجهول.
ثم إن الصفار روى بسندين آخرين عنه، عن الرضا(عليه السلام)، مسألة عرض الأعمال عليهم،(عليهم السلام) .
روى عبد الله بن أبان، عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه أحمد بن أبي داود.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب مسجد السهلة ١٠٣، الحديث ١.
وروى عن أبي الحسن الأول(عليه السلام)، وروى عنه محمد بن عمرو.
الكافي: الجزء ٤، كتاب الزكاة ١، باب كراهية السرف والتقتير ٤٠، الحديث ٢.
وروى عن الرصافي، وروى عنه ابن أبي عمير.
الكافي: الجزء ٢، كتابالإيمان والكفر ١، باب إجلال الكبير ٧١، الحديث ٣.
وروى بعنوان عبد الله بن أبان الزيات، عن الرضا(عليه السلام)، وروى عنه القاسم بن محمد الزيات كما تقدم.
وما في هذه الطبعة والطبعتين الحديثتين بعد ذلك من القاسم بن محمد عن الزيات من غلط المطبعة، والصحيح ما أثبتناه، كما في الطبعة القديمة، والمرآة، والوافي، وبصائر الدرجات.
وروى عن أبي الحسن الرضا(عليه السلام)، وروى علي بن إسماعيل الدغشي، عن رجل من أهل الشام، عنه.
التهذيب: الجزء ٧، باب ما يحرم من النكاح من الرضاع، الحديث ١٣٤١، والإستبصار: الجزء ٣، باب أن اللبن للفحل، الحديث ٧٣٠.