اخترنا لكم : حماد بن طلحة

قال الوحيد في التعليقة: كذا في سند بعض الروايات، والسند صحيح إلى صفوان بن يحيى، وهو يروي عنه، والظاهر أنه حماد بن أبي طلحة الثقة. أقول: لا نعرف وجها لاستظهار الاتحاد، فالرجل مجهول الحال، ورواية صفوان عنه على فرض ثبوتها. لا تدل على وثاقته، كما مر غير مرة مع أنه لم تثبت رواية صفوان عنه في شيء من الكتب الأربعة. نعم روى عبد الله بن المغيرة، عن حماد بن طلحة، عن عيسى بن أبي منصور. الكافي: الجزء ٤، كتاب الحج ٣، باب أنه يستحب للرجل أن يكون متهيئا للحج ٤٢، الحديث ٤، والتهذيب: الجزء ٥، باب الزيادات في فقه الحج، الحديث ١٥٣٧.

عبد الله بن أسيد

معجم رجال الحدیث 11 : 120
T T T
القرشي الأخنسي الكوفي: أسند عنه، من أصحاب الصادق(عليه السلام)، مات سنة ثمان وثمانين ومائة، وهو ابن سبعين أو إحدى وسبعين سنة، رجال الشيخ (٨٢).