اخترنا لكم : محمد بن إسماعيل السراج

روى الكليني عن عدة من أصحابنا، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن محمد بن إسماعيل السراج، عن ابن مسكان. الكافي: الجزء ١، كتاب التوحيد ٣، باب الهداية أنها من الله عز وجل ٣٥، الحديث ١. كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والمرآة والطبعة المعربة: محمد بن إسماعيل، عن إسماعيل السراج. ورواها أيضا بأدنى تفاوت في المتن والسند في الجزء الثاني: كتاب الإيمان والكفر ١، باب في ترك دعاء الناس ٩٤، الحديث ٢، إلا أن فيه: محمد بن إسماعيل، عن أبي إسماعيل السراج، وهو الصحيح بقرينة سائر الروايات، وفي الوافي أيضا كذلك.

أحمد بن علي بن أبي طالب

معجم رجال الحدیث 2 : 165
T T T
قال الشيخ الحر، في تذكرة المتبحرين (٣٦): «الشيخ أبو منصور أحمد بن علي بن أبي طالب الطبرسي: عالم، فاضل، فقيه، محدث، ثقة، له كتابالإحتجاج على أهل اللجاج، حسن كثير الفوائد.
يروي عن السيد العالم العابد، أبو جعفر، مهدي بن أبي حرب الحسيني المرعشي، عن الشيخ الصدوق أبي عبد الله، جعفر بن محمد بن أحمد الدوريستي، عن أبيه، عن الشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين بن بابويه القمي، وله طرق أخرى، ومؤلفات أخر، تأتي».
وذكره ابن شهرآشوب، في معالم العلماء (١٢٥)، إلا أنه قال: «شيخي: أحمد بن أبي طالب الطبرسي، له كتاب الكافي في الفقه،- حسن-، الإحتجاج، مفاخر الطالبية، تاريخ الأئمة(عليهم السلام)، وفضائل الزهراء(عليها السلام)، كتاب الصلاة».
والظاهر: أنه نسبه إلى جده.