اخترنا لكم : الحسين بن عبد الله السعدي

الحسين بن عبيد الله السعدي. روى عن الحسن بن موسى الخشاب، وروى عنه أحمد بن علي. تفسير القمي، سورة الفتح في تفسير قوله تعالى: (لَوْ تَزَيَّلُوا لَعَذَّبْنَا الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذاباً أَلِيماً). أقول: الظاهر وقوع التحريف فيه، والصحيح الحسين بن عبيد الله السعدي على ما يأتي.

أحمد بن علي بن أبي طالب

معجم رجال الحدیث 2 : 165
T T T
قال الشيخ الحر، في تذكرة المتبحرين (٣٦): «الشيخ أبو منصور أحمد بن علي بن أبي طالب الطبرسي: عالم، فاضل، فقيه، محدث، ثقة، له كتابالإحتجاج على أهل اللجاج، حسن كثير الفوائد.
يروي عن السيد العالم العابد، أبو جعفر، مهدي بن أبي حرب الحسيني المرعشي، عن الشيخ الصدوق أبي عبد الله، جعفر بن محمد بن أحمد الدوريستي، عن أبيه، عن الشيخ أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين بن بابويه القمي، وله طرق أخرى، ومؤلفات أخر، تأتي».
وذكره ابن شهرآشوب، في معالم العلماء (١٢٥)، إلا أنه قال: «شيخي: أحمد بن أبي طالب الطبرسي، له كتاب الكافي في الفقه،- حسن-، الإحتجاج، مفاخر الطالبية، تاريخ الأئمة(عليهم السلام)، وفضائل الزهراء(عليها السلام)، كتاب الصلاة».
والظاهر: أنه نسبه إلى جده.