اخترنا لكم : أحمد بن الحسين بن عبد الملك

أحمد بن الحسين بن عبد الكريم الأودي. قال النجاشي: «أحمد بن الحسين بن عبد الملك، أبو جعفر الأزدي[الأودي: كوفي، ثقة، مرجوع إليه، ما يعرف له مصنف، غير أنه جمع كتاب المشيخة، وبوبه على أسماء الشيوخ». وقال الشيخ (٧١): «أحمد بن الحسين بن عبد الملك، أبو جعفر الأزدي [الأودي: كوفي، ثقة، مرجوع إليه، بوب كتاب المشيخة بعد أن كان منثورا، وجعله على أسماء الرجال، ولم يعرف له شيء ينسب إليه غيره، سمعنا هذه النسخة من أحمد بن عبدون، قال: سمعتها من علي بن محمد بن الزبير، عن أحمد بن الحسين بن عبد الملك». وعده الشيخ في رجاله، معنونا له بأحمد بن الحسن في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٨٩)، قائلا: «أحمد بن الحسن ...

أحمد بن علي بن أحمد النجاشي الصيرفي

معجم رجال الحدیث 2 : 177
T T T
أحمد بن علي بن أحمد بن العباس.
المعروف بابن الكوفي أبو الحسين: كان شيخا، بهيا، ثقة، صدوق اللسان، عند المخالف والمؤالف، قاله الصهرشتي تلميذ الشيخ الطوسي وروى عنه: سنة ٤٤٢، ذكره أبو علي في رجاله.
أقول: الظاهر أنه هو النجاشي المعروف المتقدم ترجمته، كما عن العلامة الطباطبائي، وذلك لبعد أن يكون رجلان عظيمان مسميين باسم واحد حتى من جهة الأب والجد، وملقبين بلقب واحد في عصر واحد، ولم يكن لأحدهما ذكر ولا أثر.