اخترنا لكم : عبد الله بن محمد بن أبي الدنيا

قال الشيخ (٤٥٠): «عبد الله بن محمد بن أبي الدنيا، عامي المذهب، له كتب، منها: مقتل الحسين(عليه السلام)، ومقتل أمير المؤمنين(عليه السلام)، وغيرهما. أخبرنا بذلك أحمد بن عبدون، عن أبي بكر الدوري، عن أبي بكر محمد بن أحمد بن إسحاق الحريري، عنه». أقول: صريح كلام الشيخ أن أبا الدنيا جد عبد الله، ولكن ظاهر كلام علماء الرجال من العامة أن أبا الدنيا هو والد عبد الله. قال ابن حجر في التقريب: «عبد الله بن محمد بن عبيد بن سفيان القرشي مولاهم أبو بكر بن أبي الدنيا البغدادي، صدوق، حافظ، صاحب تصانيف، من الثانية عشرة، مات سنة إحدى وثمانين بعد المائة وله ثلاث وسبعون». وطريق الشيخ إليه ضعيف بأبي بكر محمد ب...

أحمد بن علي بن سيف

معجم رجال الحدیث 2 : 179
T T T
روى الشيخ بإسناده، عن محمد بن يعقوب [الكليني]، عن أحمد بن علي بن سيف، عن إسحاق بن عمار.
التهذيب: الجزء ٥، باب صفة الإحرام، الحديث ٢٨٨، والإستبصار: الجزء ٢، باب كيفية التلفظ بالتلبية، الحديث ٥٧٠، إلا أن فيه: «محمد بن يعقوب، عن أحمد، عن علي، عن سيف بن عميرة، عن إسحاق بن عمار»، وهو الصحيح لموافقته للكافي: الجزء ٤، كتاب الحج ٣، باب صلاة الإحرام وعقده ٨٠، الحديث ٩، والوافي والوسائل أيضا.