اخترنا لكم : علي بن حسكة

قال الكشي (٣٧٩- ٣٨٠)علي بن حسكة، والقاسم بن يقطين القميان: «محمد بن مسعود، قال: حدثني محمد بن نصير، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن عيسى، كتبت إليه: في قوم يتكلمون ويقرءون أحاديث ينسبونها إليك وإلى آبائك، فيها ما تشمئز منها القلوب ولا يجوز لنا ردها إذ كانوا يروون عن آبائك(عليهم السلام)، ولا قبولها لما فيها، وينسبون الأرض إلى قوم يذكرون أنهم من مواليك، وهو رجل يقال له علي بن حسكة، وآخر يقال له القاسم اليقطيني، ومن أقاويلهم أنهم يقولون: إن قول الله تعالى: إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهى عَنِ الْفَحْشاءِ وَ الْمُنْكَرِ معناها رجل!! لا سجود ولا ركوع، وكذلك الزكاة معناها ذلك الرجل لا عدد درهم ولا إخراج مال، وأشي...

عبد الله العلوي

معجم رجال الحدیث 11 : 413
T T T
عبد الله العمري.
روى عن أبيه، عن جده، عن أمير المؤمنين(عليه السلام)، وروى عنه محمد بن عيسى.
الكافي: الجزء ٢، باب إكرام الكريم من كتاب العشرة ١٧، الحديث ٣.
كذا في الطبعة القديمة، والمرآة، والوافي والوسائل أيضا، ولكن لا يبعد وقوع التحريف فيها، والصحيح: أحمد بن أبي عبد الله، عن محمد بن علي، عن عيسى بن عبد الله العلوي، عن أبيه، عن جده، بقرينة سند الرواية التي بعدها وسائر الروايات، ويظهر ذلك من طريق النجاشي والشيخ في الفهرست إلى عيسى بن عبد الله بن محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب.
وروى عنه ابنه عيسى.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب فضل اللحم ٥٥، الحديث ٢.
أقول: هذا متحد مع من بعده.