اخترنا لكم : موسى بن رنجويه أبو عمران

قال النجاشي: «موسى بن رنجويه أبو عمران الأرمني ضعيف، له كتاب، أكثره عن عبد الله بن الحكم، أخبرنا أبو عبد الله بن شاذان، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى، قال: حدثنا أبي، قال: حدثنا عمران بن موسى، عن محمد بن حسان، عن موسى بن رنجويه». وعده الشيخ في رجاله (تارة): من أصحاب الرضا(عليه السلام) (٤٦)، و(أخرى): فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٧)، قائلا: «موسى بن رنجويه الأرمني، يكنى أبا عمران، روى عن عبد الله بن الحكم، روى أحمد بن إدريس، عن محمد بن حسان، عن أبي عمران». وعده البرقي من أصحاب الرضا(عليه السلام) . وقال ابن الغضائري: «موسى بن رنجويه أبو عمران الأرمني، ضعيف، لهكتاب». وتقدم أنه وقع في ...

علي بن عبد الله بن محمد

معجم رجال الحدیث 13 : 89
T T T
قال النجاشي: «علي بن عبد الله بن محمد بن عاصم بن زيد بن عمرو بن عوف بن الحرث بن هالة بن أبي هالة النباش بن زرارة بن وقدان بن أسيد بن عمرو بن تميم أبو الحسن المعروف بالخديجي وهو الأصغر، ولنا الخديجي الأكبر علي بن عبد المنعم بن هارون، روى عنه، وإنما قيل له الخديجي، لأن أم هالة بن أبي هالة خديجة بنت خويلد رضي الله عنها، كان ضعيفا، فاسد المذهب، وقد سمع منه أصحابنا كتاب النوادر، وكتاب خديجة وعقبها وأزواجها.
أخبرنا أحمد بن علي، قال: حدثنا أحمد بن إبراهيم بن أبي رافع، قال: حدثنا علي بن عبد الله قراءة عليه، له كتاب الصفينيات والكوفيات، يشتمل على أفعال أمير المؤمنين(عليه السلام)، قال لي بعض أصحابنا: إن هذا الكتاب كتاب ملعون في تخليط عظيم».
وعده الشيخ في رجاله فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٣٥)، قائلا: «عليبن عبد الله المعروف بالخديجي النيلي: روى عنه التلعكبري، يكنى أبا الحسن».
وقال ابن الغضائري: «علي بن عبد الله أبو الحسن الخديجي، لأنه ينسب إلى ولد أبي هاشم [هالة النباش الأسدي الذي كان زوج خديجة قبل النبي(ص)، له مقالة، لا يلتفت إليه ولا يرتفع به».