اخترنا لكم : هبة الله بن أحمد

قال النجاشي: «هبة الله بن أحمد بن محمد الكاتب أبو نصر، المعروف بابن برينة، كان يذكر أن أم أمه كلثوم بنت أبي جعفر محمد بن عثمان العمري، سمع حديثا كثيرا، وكان يتعاطى الكلام ويحضر مجلس أبي الحسين بن الشبيه العلوي الزيدي المذهب، فعمل له كتابا، وذكر أن الأئمة ثلاثة عشر مع زيد بن علي بن الحسين، واحتج بحديث في كتاب سليم بن قيس الهلالي أن الأئمة اثنا عشر من ولد أمير المؤمنين(عليه السلام)، له كتاب في الإمامة، وكتاب في أخبار أبي عمر وأبي جعفر العمريين، ورأيت أبا العباس بن نوح قد عول عليه في كتابه أخبار الوكلاء، وكان هذا الرجل كثير الزيارات، وآخر زيارة حضرها معنا يوم الغدير سنة أربعمائة بمشهد أمير المؤمن...

إبراهيم بن أبي الكرام

معجم رجال الحدیث 1 : 180
T T T
إبراهيم بن علي بن عبد الله.
قال النجاشي: «إبراهيم بن أبي الكرام الجعفري، كان خيرا، روى عن الرضا(عليه السلام)، له كتاب أخبرنا محمد بن علي، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى، عن أبيه، عن محمد بن حسان، عن أبي عمران موسى بن رنجويه الأرمني، عن إبراهيم، به».
وقال السيد المهنا في عمدة الطالب: «و اسم أبي الكرام عبد الله بن محمد الرئيس بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار».
أقول: لا يبعد اتحاده مع إبراهيم بن علي بن عبد الله الجعفري الآتي.