اخترنا لكم : محمد بن مكي العاملي

قال الشيخ الحر في أمل الآمل (١٨٦): «الشيخ شمس الدين محمد بن مكي العاملي الجبيلي: كان عالما، فاضلا، صالحا، يروي عن أبيه، عن الشهيد الثاني».

عيسى بن مهران المستعطف

معجم رجال الحدیث 14 : 226
T T T
قال النجاشي: «عيسى بن مهران المستعطف المتعطف يكنى أبا موسى له عدة كتب، منها: كتاب مقتل عثمان، وكتاب الفرق بين الآل والأمة، وكتاب المحدثين، وكتاب السنن المشتركة، وكتاب الوفاة، وكتاب الكشف، وكتاب الفضائل، وكتاب الديباج أخبرنا أبو الحسن بن الجندي قال: حدثنا ابن همام، عن أحمد بن محمد النوفلي عنه، بها وكتاب المهدي قرأته على أبي أحمد عبد السلام بن الحسين الأديب قال قرأته على أبي بكر بن جلين الدوري قال قرأته.
وقال الشيخ (٥٢٠): عيسى بن مهران المعروف بالمستعطف، يكنى أبا موسى له كتاب الوفاة تصنيفه أخبرنا به جماعة عن التلعكبري، عن ابن همام، عن أحمد بن محمد بن موسى النوفلي عنه وذكر ابن النديم من الكتب: كتاب مقتل عثمان، وكتاب الفرق بين الآل والإمامة، وكتاب المحدثين، وكتاب السنن المشتركة، وكتاب الوفاة، وكتاب الكشف، وكتاب الفضائل، وكتاب الديباج، أخبرنا أبو الحسن بن الجندي، قال: حدثنا ابن همام، عن أحمد بن محمد النوفلي، عنه، بها.
وكتاب المهدي قرأته على أبي أحمد عبد السلام بن الحسين الأديب، قال: قرأته على أبي بكر بن جلين الدوري، قال: قرأته».
وقال الشيخ (٥٢٠): «عيسى بن مهران المعروف بالمستعطف، يكنى أبا موسى، له كتاب الوفاة تصنيفه، أخرنا به جماعة، عن التلعكبري، عن ابن همام، عن أحمد بن محمد بن موسى النوفلي، عنه، وذكر ابن النديم من الكتب: كتاب مقتل عثمان، كتاب الفرق بين الآل والأمة، كتاب المحدثين، كتاب السنن المشتركة، كتاب الوفاة، كتاب الكشف، كتاب الفضائل، كتاب الديباج، أخبرنا بكتبه أحمد بن عبدون، عن أبي الحسن منصور بن علي القزاز بدار القز، عن عيسى بن مهران المستعطف.
وله كتاب المهدي ع».
وعده في رجاله، فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٦٤)، قائلا: «عيسى بنمهران: روى ابن همام، عن أحمد بن محمد بن موسى النوفلي، عنه»، وطريقه إليه مجهول.