اخترنا لكم : بشر بن جعفر

الجعفي أبو الوليد، روى عنه أحمد بن الحارث الأنماطي، من أصحاب الباقر(عليه السلام)، رجال الشيخ (١). روى عن جعفر بن محمد(عليه السلام)، وروى عنه تغلب بن الضحاك. التهذيب: الجزء ٢، باب القبلة، الحديث ١٤٠.

غياث بن كلوب

معجم رجال الحدیث 14 : 255
T T T
قال النجاشي: «غياث بن كلوب بن فيهس، له كتاب، أخبرنا ابن شاذان، عن العطار، عن الحميري، عن الحسن بن موسى الخشاب، عنه».
وقال الشيخ (٥٦٢): «غياث بن كلوب بن فيهس البجلي، له كتاب عن إسحاق بن عمار، أخبرنا به أبو عبد الله المفيد (رحمه الله)، عن محمد بن علي بن الحسين، عن أبيه، ومحمد بن الحسن، عن سعد، عن الحسن بن موسى الخشاب، عن غياث بن كلوب بن فيهس البجلي، عن إسحاق بن عمار».
وعده في رجاله فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٣)، قائلا: «غياث بن كلوب بن فيهس البجلي، روى عنه الصفار».
وذكر الشيخ في العدة أنه من العامة، ولكنه عملت الطائفة بأخباره إذا لم يكن لها معارض من طريق الحق، ويظهر من مجموع كلامه أن العمل بخبر من يخالف الحق في عقيدته مشروط بإحراز وثاقته وتحرزه عن الكذب، وعليه فيحكم بوثاقة غياث بن كلوب وإن كان عاميا.
بقي هنا شيء، وهو أن الشيخ ذكر رواية الصفار، عن غياث بن كلوب، والظاهر أنه سهو من قلمه الشريف، فإن الصفار لم يوجد له رواية عن غياث بن كلوب بلا واسطة، وإنما يروي عنه بواسطة الحسن بن موسى الخشاب، ومواردها كثيرة، منها في التهذيب: الجزء ١٠، الحديث ٣٤٠، ٤١٥ و٤٦٤ و٥١١ و٥٨٦ و٦٩٠ و٦٩٥ و٨٩٠ و٩٢١ و٩٢٤ و١٠٩٣ و١٠٩٧ و١١٤٦، وكذا في غير هذا الجزء.
وطريق الشيخ إليه صحيح.
طبقته في الحديث
وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات تبلغ أربعة وستين موردا.
فقد روى عن إسحاق بن عمار في جميع ذلك.
وروى عنه الحسن بن موسى، والحسن بن موسى الخشاب، ويعقوب بن يزيد، والخشاب.
ثم روى الشيخ بسنده عن الحسين بن موسى، عن غياث بن كلوب، عن إسحاق بن عمار.
التهذيب: الجزء ١، باب تطهير المياه من النجاسات، الحديث ٦٨٣، والإستبصار: الجزء ١، باب البئر يقع فيها الكلب والخنزير، الحديث ١٠٥، وباب الدجاج وما أشبهها تموت في البئر، الحديث ١٢٢، إلا أن فيهما الحسن بن موسى الخشاب، وهو الصحيح بقرينة سائر الروايات، وهو الموافق للوافي والوسائل أيضا.
وروى أيضا بسنده عن الحسين بن موسى الخشاب، عن غياث بن كلوب، عن إسحاق بن عمار.
الإستبصار: الجزء ٣، باب أنه إذا عقد الرجل على امرأة حرمت عليه أمها، الحديث ٥٦٩، والتهذيب: الجزء ٧، باب من أحل الله نكاحه من النساء، الحديث ١١٦٥، إلا أن فيه الحسن بن موسى الخشاب، وهو الصحيح كما تقدم.
وروى بعنوان غياث بن كلوب البجلي، عن إسحاق بن عمار، وروى عنه الحسن بن موسى الخشاب.
التهذيب: الجزء ٣، باب الصلاة على الأموات، الحديث ١٠٣٢.
وروى أيضا بعنوان غياث بن كلوب بن فيهس، عن إسحاق بن عمار، وروى عنه الحسن بن موسى.
التهذيب: الجزء ٢، باب الأذان والإقامة، الحديث ١٨١.
و روى أيضا بعنوان غياث بن كلوب بن فيهس البجلي، عن إسحاق بن عمار، وروى عنه الحسن بن موسى الخشاب.
التهذيب: الجزء ٣، باب الصلاة على الأموات، الحديث ١٠١٠، والإستبصار: الجزء ١، باب الصلاة على الجنازة مرتين، الحديث ١٨٧٨، والتهذيب: الجزء ٦، باب الكفالات والضمانات، الحديث ٤٨٦، والجزء ١٠، باب من الزيادات من الحدود، الحديث ٥٨٦، وباب ديات الشجاج وكسر العظام ..، الحديث ١١٤٦.
وروى عن إسحاق بن عمار الصيرفي، وروى عنه الحسن بن موسى الخشاب.
التهذيب: الجزء ٨، باب أحكام الطلاق، الحديث ١٧٥، والإستبصار: الجزء ٣، باب أن من طلق امرأته ثلاث تطليقات ..، الحديث ١٠١٤.