اخترنا لكم : عبد الله بن سليمان

روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه ربيع بن محمد المسلي. كامل الزيارات: الباب ١٣، في فضل الفرات، وشربه والغسل فيه، الحديث ٩. أقول: الظاهر أنه عبد الله بن سليمان العامري الآتي، وذلك لرواية ربيع بن محمد مع توصيفه بالمسلي، أو بدون ذلك عن عبد الله بن سليمان مع توصيفه بالعامري، أو بدون ذلك في غير مورد من الكافي والتهذيب، كما يأتي في عبد الله بن سليمان العامري.

فرقد الحجام

معجم رجال الحدیث 14 : 280
T T T
الكوفي: من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (٤٠).
روى محمد بن يعقوب، عن عدة من أصحابنا عن سهل بن زياد، عن أحمد بن محمد بن أبي نصر، عن حنان بن سدير، قال: دخلنا على أبي عبد الله(عليه السلام)، ومعنا فرقد الحجام، فقال له: جعلت فداك، إني أعمل عملا وقد سألت عنه غير واحد ولا اثنين فزعموا أنه عمل مكروه ..، قال: وما هو؟ قالحجام: قال كل من كسبك يا ابن أخ (الحديث).
الكافي: الجزء ٥، باب كسب الحجام من كتاب المعيشة ٣٤، الحديث ٢.
و رواه الشيخ بإسناده عن محمد بن يعقوب مثله.
التهذيب: الجزء ٦، باب المكاسب، الحديث ١٠٠٩، والإستبصار: الجزء ٣، باب كسب الحجام من كتاب المكاسب، الحديث ١٩١.
أقول: الرواية لا دلالة فيها على المدح على أنها ضعيفة بسهل بن زياد.