اخترنا لكم : الفضيل بن عثمان الصيرفي

الفضيل الصائغ وقال الشيخ (٥٧٠): فضيل بن عثمان الصيرفي، له كتاب، أخبرنا به جماعة عن أبي المفضل، عن حميد، عن الحسن بن محمد بن سماعة عنه، وأظن أنهما واحد وهو فضيل الأعور». ثم إن الشيخ ذكر قبل ذلك الفضيل الأعور، وقال هنا: وأظن أنهما واحد. أقول: ما ذكره لا بأس به، لاحتمال أن يكون الصائغ صيرفيا أيضا. ويؤيده عدم تعرض النجاشي لفضيل بن عثمان الصيرفي. ويؤكده أنه لم توجد رواية عن الفضيل بن عثمان الصيرفي، فلو كان رجلا آخر وله كتاب لذكرت له رواية واحدة لا محالة. والظاهر بقاء الفضيل الأعور إلى زمان الكاظم(عليه السلام)، وقد روى عنه صفوان، وعلي بن الحكم، بل غير واحد من أصحاب الكاظم(عليه السلام) والرض...

فضل الله بن علي

معجم رجال الحدیث 14 : 338
T T T
قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: «السيد الإمام ضياء الدين أبو الرضا فضل الله بن علي بن عبيد الله الحسني الراوندي، علامة زمانه، جمع مع علو النسب كمال الفضل والحسب وكان أستاذ أئمة عصره، وله تصانيف، منها: ضوء الشهاب في شرح الشهاب، ومقاربة الطيبة إلى مقارنة النية، الأربعين في الأحاديث، نظم العروض للقلب المروض، الحماسة، ذوات الحواشي، الموجز، الكافي في علم العروض والقوافي، ترجمة العلوي للطب الرضوي، التفسير، شاهدته وقرأت بعضها عليه» (انتهى).
وقال الشيخ الحر في تذكرة المتبحرين (٦٥٣): «و من مؤلفاته أيضا الكافي في التفسير، ذكره العلامة في إجازته لبني زهرة، ويحتمل اتحاده بما ذكر، كتاب النوادر، كتاب أدعية السر، عندنا لهما نسخة، وغير ذلك يروي عن الشيخ أبي علي الطوسي (انتهى).