اخترنا لكم : عمرو بن جرير

البجلي الكوفي: نزل بغداد، من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (٤٢١). ثم عمرو بن جرير، روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه عيسى القمي. الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب جامع فيما يحل الشراء والبيع ١٠٣، الحديث ٥. كذا في الطبعة القديمة والمرآة على نسخة، وفي نسخة أخرى منهما: عمرو بن حريث، وهو الموافق للوافي والوسائل والتهذيب: الجزء ٦، باب المكاسب، الحديث ١٠٨٤، والجزء ٧، باب الغرر والمجازفة، الحديث ٥٩١.

مثنى بن عبد السلام

معجم رجال الحدیث 15 : 190
T T T
قال النجاشي: «مثنى بن عبد السلام: له كتاب، أخبرنا الحسين بن عبيد الله، عن أحمد بن جعفر، عن حميد، عن القاسم بن إسماعيل، عنه به».
وقال الشيخ (٧٥٠): «مثنى بن عبد السلام: له كتاب، أخبرنا به جماعة، عن أبي المفضل، عن حميد، عن القاسم بن إسماعيل، عنه».
وعده في رجاله من أصحاب الصادق(عليه السلام) (٥٢١)، قائلا: «المثنى بن عبد السلام العبدي، مولاهم، كوفي».
وعده البرقي أيضا من أصحاب الصادق(عليه السلام)، قائلا: «المثنى بنعبد السلام، كوفي».
وقال الكشي (١٧٤): «قال أبو النضر محمد بن مسعود: قال علي بن الحسن: سلام، والمثنى بن الوليد، والمثنى بن عبد السلام، كلهم حناطون، كوفيون، لا بأس بهم».
وطريق الصدوق إليه: محمد بن الحسن- رضي الله عنه-، عن محمد بن الحسن الصفار، عن معاوية بن حكيم، عن عبد الله بن المغيرة، عن مثنى بن عبد السلام.
والطريق صحيح، إلا أن طريق الشيخ إليه ضعيف بأبي المفضل، وبالقاسم بن إسماعيل.
روى عن أبي عبد السلام.
الفقيه: الجزء ٢، باب العمرة في كل شهر، الحديث ١٣٦٨.
وروى عنه ابن المغيرة.
التهذيب: الجزء ١، باب تطهير الثياب وغيرها من النجاسات، الحديث ٧٤١، والإستبصار: الجزء ١، باب المقدار الذي يجب إزالته من الدم، الحديث ٦١٣.
وروى عنه داود بن الحصين.
التهذيب: الجزء ٥، باب الزيادات في فقه الحج، الحديث ١٤٥٤، والإستبصار: الجزء ٢، باب من يحج عنه غيره هل يلزمه ..، الحديث ١١٤٩.
وروى عن زرارة، وروى عنه أحمد بن محمد بن أبي نصر.
الكافي: الجزء ٤، كتاب الحج ٣، باب ما يجوز للمحرم قتله ٩٧، الحديث ٦.
وروى عنه الحسن بن علي: باب المحرم يحتجم أو يقص ظفرا ٩٥، الحديث ٢، من الكتاب المتقدم.
وروى عن كرب الصيرفي، وروى عنه منصور بن حازم.
باب صيد الحرم ٢١، الحديث ٦ من الكتاب المزبور، وهنا اختلاف تقدم في المثنى.
وروى عن محمد بن أبي الحكم، وروى عنه أحمد بن محمد بن أبي نصر.
الحديث ٣، من الباب المذكور.