اخترنا لكم : سعيد بن جمهان

سعيد بن علاقة. الكناني: مولى أم هاني، من رجال السجاد(عليه السلام)، من أصحابه، ذكره ابن شهرآشوب في المناقب: الجزء ٤، في فصل في أحواله (علي بن الحسين ع)، وتاريخه. وكنية سعيد هذا أبو فاختة، كما تقدم في ترجمة الحسين بن ثوير بن أبي فاختة. ثم إن في بعض نسخ النجاشي في ترجمة الحسين بن ثوير: سعيد بن حمران بدل سعيد بن جمهان، وعلى كل حال فقد عد البرقي أبا فاختة مولى بني هام من خواص أصحاب أمير المؤمنين(عليه السلام) من مضر، ويأتي اتحاده مع سعيد بن علاقة إن شاء الله تعالى.

محمد بن إسحاق شعر

معجم رجال الحدیث 16 : 80
T T T
من أصحاب الرضا(عليه السلام)، رجال الشيخ (٦١).
وقال الكشي (٥٠٠) (محمد بن إسحاق شعر): «حمدويه، قال: حدثنا الحسن بن موسى، قال: حدثني يزيد بن إسحاق شعر- وكان من أرفع الناس لهذا الأمر-، قال: خاصمني مرة أخي محمد، وكان مستويا، قال: فقلت له لما طال الكلام بيني وبينه: إن كان صاحبك بالمنزلة التي تقول فاسأله أن يدعو الله لي حتى أرجع إلى قولكم، قال: قال لي محمد: فدخلت على الرضا(عليه السلام)، فقلت له: جعلت فداك إن لي أخا وهو أسن مني، وهو يقول بحياة أبيك وأنا كثيرا ما أناظره، فقال لي يوما من الأيام: سل صاحبك إن كان بالمنزلة التي ذكرت أن يدعو الله لي حتى أصير إلى قولكم، فإني أحب أن تدعو الله له، قال: فالتفت أبو الحسن(عليه السلام) نحو القبلة فذكر ما شاء الله أن يذكر، ثم قال: اللهم خذ بسمعه وبصره ومجامع قلبه حتى ترده إلى الحق، قال: وكان يقول هذا وهو رافع يده اليمنى، قال: فلما قدم، أخبرني بما كان، فوالله ما لبثت إلا يسيرا حتى قلت بالحق».