اخترنا لكم : معاذ بن مسلم بن أبي سارة

تقدم عن النجاشي في ترجمة محمد بن الحسن بن أبي سارة قوله: «و ابن عم محمد بن الحسن، معاذ بن مسلم بن أبي سارة، وهم أهل بيت فضل وأدب، وعلى معاذ ومحمد تفقه الكسائي علم العرب، والكسائي والفراء يحكون في كتبهم كثيرا، قال أبو جعفر الرواسي، ومحمد بن الحسن وهم ثقات لا يطعن عليهم بشيء» (انتهى). أقول: اتحاد هذا مع ما بعده ظاهر.

محمد بن الحسن بن بندار

معجم رجال الحدیث 16 : 223
T T T
القمي: روى عن علي بن إبراهيم بن هاشم، وروى الكشي، عن كتابه، ذكره في حكم النبيذ، بعد ترجمة شعيب مولى علي بن الحسين (٦٠).
وفي ترجمة هشام بن إبراهيم العباسي (٣٥٦).
وروى عن الحسن بن أحمد المالكي، ذكره في ترجمة محمد بن فرات، عنكتابه (١٠١)، وكذا في ترجمة عبد الله بن طاوس (٤٩٦).
وروى عن محمد بن يحيى العطار، رواه الكشي عن كتابه، في ترجمة محمد بن إسماعيل بن بزيع (٤٤٧).
وكذلك في ترجمة علي بن عبيد الله بن الحسين (٤٨٥).
وروى عن الحسين بن محمد بن عامر، وروى عنه الكشي عن كتابه، في ترجمة خيران الخادم (٥٠٥).
أقول: استظهر الوحيد، اتحاده مع محمد بن الحسن القمي الآتي، الذي روى عنه التلعكبري إجازة، وما استظهره في محله، فإن هذا في طبقة الكليني ((قدس سره) ).
ويروي عن مشايخه كما عرفت، وروى التلعكبري عن الكليني في عدة موارد، وعلى ذلك فهو ثقة، كما يأتي.