اخترنا لكم : محمد بن الحسن بن علي بن فضال

قال الكشي في ترجمة عبد الله بن بكير بن أعين (١٨٩): «محمد بن الحسن بن علي بن فضال، قال محمد بن مسعود: عبد الله بن بكير، وجماعة من الفطحية هم فقهاء أصحابنا، منهم ابن فضال- يعني الحسن بن علي-، وعمار الساباطي، وعلي بن أسباط، وبنو الحسن بن علي بن فضال، علي، وأخواه». أقول: أخوا علي بن الحسن، أحمد ومحمد، وقد صرح بذلك في ترجمة زرارة بن أعين (٦٢). فقد روى الكشي عن محمد بن مسعود، قال: حدثني علي بن الحسن بن علي بن فضال، قال: حدثني أخواي محمد وأحمد ابنا الحسن، عن أبيهما الحسن بن علي بن فضال .. (الحديث). وروى في ترجمة ميسر وعبد الله بن عجلان، عن جعفر بن محمد، قال: حدثني علي بن الحسن بن فضال، عن أخويه ...

محمد الحلبي

معجم رجال الحدیث 19 : 79
T T T
وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ ثمانين موردا.
فقد روى عن أبي جعفر(عليه السلام)، وأبي عبد الله(عليه السلام)، وعن زرارة.
وروى عنه أبو جميلة، وابن مسكان، وأبان، وأبان بن عثمان، وأبان بن عثمان الأحمر، وإسحاق بن عمار، وصفوان، وعبد الرحمن بن الحجاج، وعبد الله بن مسكان، والمفضل بن صالح، والمفضل بن صالح أبو جميلة، ومنصور بن يونس.
ثم إنه روى الكليني بسنده، عن ابن فضال، عن ابن أبي جميلة، عن محمد الحلبي، عن أبي عبد الله(عليه السلام) .
الكافي: الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب فطرة الخلق على التوحيد ٦، الحديث ٥.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والمرآة: أبو جميلة بدل ابن أبي جميلة، وهو الصحيح الموافق للوافي بقرينة سائر الروايات.
روى الشيخ بسنده، عن مروك بن عبيد، عن بعض أصحابنا، وعن عبد الله بن مسكان، عن محمد الحلبي، عن أبي عبد الله(عليه السلام) .
التهذيب: الجزء ٩، باب الصيد والذكاة، الحديث ٢٥٥.
كذا في الطبعة القديمة والوسائل أيضا، ولكن في النسخة المخطوطة: مروك بن عبيد، عن بعض أصحابنا، عن عبد الله بن مسكان، عن محمد الحلبي،و الظاهر هو الصحيح الموافق للكافي: الجزء ٦، كتاب الذبائح ٥، باب الأوقات التي يكره فيها الذبح ١٢، الحديث ١، والوافي أيضا.
وروى أيضا بسنده، عن محمد بن عبد الله، عن العلاء، عن محمد الحلبي، عن أبي عبد الله(عليه السلام) .
التهذيب: الجزء ١٠، باب ضمان النفوس وغيرها، الحديث ٩١٨.
كذا في الطبعة القديمة والوافي أيضا، ورواها الصدوق في الفقيه: الجزء ٤، باب العاقلة، الحديث ٣٦١، وفيه: العلاء، عن محمد، عن الحلبي، وهو الصحيح، فإن المراد بمحمد، هو محمد بن مسلم الذي يروي عن الحلبي كثيرا، ويروي عنه العلاء بن رزين كذلك، وعدم ثبوت رواية العلاء عن محمد الحلبي.
أقول: محمد الحلبي هذا، هو محمد بن علي بن أبي شعبة المتقدم.