اخترنا لكم : عبد الله بن محمد الأسدي

كوفي، يكنى أبا بصير، من أصحاب الباقر(عليه السلام)، رجال الشيخ (٢٦). و قال الكشي تحت عنوان أبي بصير عبد الله بن محمد الأسدي (٦٩): «طاهر بن عيسى، قال: حدثني جعفر بن أحمد الشجاعي، عن محمد بن الحسين، عن أحمد بن الحسن الميثمي، عن عبد الله بن وضاح، عن أبي بصير، قال: سألت أبا عبد الله(عليه السلام) عن مسألة في القرآن فغضب، وقال: أنا رجل يحضرني قريش وغيرهم وإنما تسألني عن القرآن، فلم أزل أطلب إليه وأتضرع حتى رضي، وكان عنده رجل من أهل المدينة مقبل عليه، فقعدت عند باب البيت على بثي وحزني، إذ دخل بشير الدهان فسلم وجلس عندي، وقال لي: سله من الإمام بعده؟ فقلت له: لو رأيتني مما قد خرجت من هيبته لم تقل لي سل...

المنهال

معجم رجال الحدیث 20 : 9
T T T
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه يونس بن يعقوب.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب التطوع في وقت الفريضة ١١، الحديث ٢.
وروى عبد الله بن عثمان، عن رجل، عنه.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الزي والتجمل ٨، باب الاحتذاء ١٧، الحديث ٦.
وروى عن عمرو الأشعث، وروى عنه حماد بن عيسى.
الكافي: الجزء ١، كتاب الحجة ٤، باب أن الإمامة عهد من الله عز وجل ٦٠، ذيل حديث ٢.