اخترنا لكم : محمد بن الحسن بن أبي خالد

روى الشيخ بسنده، عن العباس، عن محمد بن الحسن بن أبي خالد، قال: سألت أبا جعفر(عليه السلام) . التهذيب: الجزء ٩، باب وصية الإنسان لعبده وعتقه له، الحديث ٨٨٩، والإستبصار: الجزء ٤، باب من أوصى فقال: حجوا عني مبهما ..، الحديث ٥١٤، إلا أن فيه: محمد بن الحسين بن أبي خالد، وهو الموافق للطبعة القديمة والنسخة المخطوطة من التهذيب، ولما رواها في الجزء ٥، باب الزيادات في فقه الحج، الحديث ١٤٢٠، والإستبصار: الجزء ٢، باب من أوصى أن يحج عنه مبهما، الحديث ١١٢٩، ولا يبعد أن يكون الصحيح ما في هذه الطبعة، فيكون المراد به محمد بن الحسن الأشعري المتقدم. روى الكليني بسنده، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن حمزة أبي يعلى...

نشيط بن صالح

معجم رجال الحدیث 20 : 145
T T T
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه مروك بن عبيد.
التهذيب: الجزء ١، باب آداب الأحداث الموجبة للطهارة، الحديث ٩٣، والإستبصار: الجزء ١، باب مقدار ما يجزي من الماء في الاستنجاء من البول، الحديث ١٣٩.
وروى عن أبي الحسن الأول(عليه السلام)، وروى عنه مروك بن عبيد.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب لحوم الطير ٦٠، الحديث ٦، والتهذيب: الجزء ٣، باب فضل المساجد والصلاة فيها، الحديث ٧٨٩.
وروى عن هشام بن الحكم، وروى عنه الصدوق بطريقه.
الفقيه: الجزء ٢،باب صوم الإذن، الحديث ٤٤٥.
وروى عنه مروك بن عبيد.
الكافي: الجزء ٤، كتاب الصيام ٢، باب من لا يجوز له صيام التطوع إلا بإذن غيره ٦٥، الحديث ٢.
وروى عن بعض أصحابنا، عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه مروك بن عبيد.
التهذيب: الجزء ١، باب آداب الأحداث الموجبة للطهارة، الحديث ٩٤، والإستبصار: الجزء ١، باب مقدار ما يجزي من الماء في الاستنجاء من البول، الحديث ١٤٠، وفيه نشيط فقط.
أقول: هذا متحد مع من بعده.