اخترنا لكم : جنيد قاتل فارس بن حاتم القزويني

بعد أمر الإمام أبو الحسن العسكري(عليه السلام)، ضمانه الجنة لمن قتله. ذكره الكشي في ترجمة فارس (٣٩١). و روى الكليني في الكافي: الجزء ١، كتاب الحجة ٤، باب مولد الصاحب(عليه السلام) ١٣٥، الحديث ٢٤، عن الحسين بن محمد الأشعري قال: كان يرد كتاب أبي محمد(عليه السلام) في الإجراء على الجنيد، قاتل فارس، وأبي الحسن، وآخر. فلما مضى أبو محمد(عليه السلام)، ورد استئناف من الصاحب(عليه السلام) لإجراء أبي الحسن، وصاحبه، ولم يرد في أمر الجنيد بشيء، قال: فاغتممت لذلك، فورد نعي الجنيد بعد ذلك.

إسماعيل بن الحر

معجم رجال الحدیث 4 : 45
T T T
من أصحاب الكاظم(عليه السلام) .
ذكره البرقي.
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه حماد بن عيسى.
الكافي: الجزء ٤، كتاب الصيام ٢، باب الأهلة والشهادة عليها ٦، الحديث ١٢، والفقيه: الجزء ٢، باب الصوم للرؤية والفطر للرؤية، الحديث ٣٤٣، والتهذيب: الجزء ٤، باب علامة أول شهر رمضان، الحديث ٤٩٤، والإستبصار: الجزء ٢، باب حكم الهلال إذا غاب قبل الشفق أو بعده، الحديث ٢٢٨.