اخترنا لكم : إبراهيم بن موسى بن جعفر

قال الشيخ المفيد في الإرشاد، باب ذكر عدد أولاده (موسى بن جعفر ع): «إبراهيم بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب(عليه السلام)، وكان شجاعا، كريما، وتقلد الإمرة على اليمن- في أيام المأمون- من قبل محمد بن زيد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب(عليه السلام)، الذي بايعه أبو السرايا بالكوفة، ومضى إليها ففتحها، وأقام بها مدة .. ولكل واحد من ولد أبي الحسن موسى(عليه السلام)، فضل ومنقبة مشهورة». وذكره المجلسي في الوجيزة قائلا: «إنه ممدوح». أقول: إن شيئا من ذلك لا يثبت به حسن الرجل، ولعل كونه ممدوحا من جهة شجاعته وكرمه، أو لكونه متوليا على الوقف من قبل موسى بن جعفر(عليه السلام) ...

أبو عزة [غرة]

معجم رجال الحدیث 22 : 260
T T T
من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (٣).
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه إسحاق بن عمار.
الكافي: الجزء ٢، باب زيارة الإخوان ٧٧، الحديث ٧.
وروى عنه علي بن عبد العزيز.
الكافي: الجزء ٤، باب الرجل يطوف فتعرض له الحاجة ١٢٩، الحديث ٦، والتهذيب: الجزء ٥، باب الطواف، الحديث ٣٨٩، والإستبصار: الجزء ٢، باب من قطع طوافه لعذر ..، الحديث ٧٧١.
أقول: هو متحد مع أحد الآتيين.