اخترنا لكم : مثنى بن الوليد

قال النجاشي: «مثنى بن الوليد الحناط: مولى، كوفي، روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، له كتاب، يرويه جماعة، أخبرنا محمد بن جعفر، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد، قال: حدثنا علي بن الحسن، قال: حدثنا الحسن بن علي بن يوسف بن بقاح، قال: حدثنا مثنى، بكتابه». وقال الشيخ (٧٤٧): «مثنى بن الوليد الحناط: له كتاب، رواه الحسن بن علي الخزاز، عنه». وتقدم عن الكشي، عن محمد بن مسعود، عن علي بن الحسن، في ترجمة مثنى بن عبد السلام: أن المثنى بن الوليد لا بأس به. وعده البرقي من أصحاب الصادق(عليه السلام)، قائلا: «المثنى بن الوليد الحناط: كوفي». روى بعنوان مثنى بن الوليد، عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه...

إبراهيم بن عاصم

معجم رجال الحدیث 1 : 219
T T T
عده الكشي في جماعة من أصحابنا الذين روى عنهم محمد بن إسماعيل بن بزيع، ذكره الميرزا في الوسيط، وهو من سهو القلم، فإن الكشي (٤١٦) ذكره في جملة من روى عنهم الفضل بن شاذان، لا محمد بن إسماعيل.
والميرزا أيضا ذكر ذلك في رجاله الكبير، إلا أنه احتمل أن تكون كلمة عاصم، مصحف كلمة هاشم.
أقول: لم يظهر لي وجه هذا الاحتمال، مع أن إبراهيم بن هاشم يروي عن الفضل بن شاذان دون العكس.
انظر التهذيب: الجزء ٧، باب فضل التجارة، الحديث ١٩.
ومشيخة الفقيه في طريقه إلى الفضل بن شاذان.