اخترنا لكم : هشام بن إبراهيم العباسي

قال الكشي (٣٥٥): «وجدت بخط محمد بن الحسن بن بندار القمي في كتابه، حدثني علي بن إبراهيم بن هاشم، عن محمد بن سالم، قال: لما حمل سيدي موسى بن جعفر(عليه السلام) إلى هارون، جاء إليه هشام بن إبراهيم العباسي، فقال له: يا سيدي قد كتب لي صك إلى الفضل بن يونس فتسأله أن يروج أمري، قال: فركب إليه أبو الحسن(عليه السلام)، فدخل عليه حاجبه، فقال: يا سيدي أبو الحسن موسى(عليه السلام)، بالباب، فقال: فإن كنت صادقا فأنت حر ولك كذا وكذا، فخرج الفضل بن يونس حافيا يعدو حتى خرج إليه، فوقع على قدميه يقبلهما، ثم سأله أن يدخل فدخل، فقال له: اقض حاجة هشام بن إبراهيم، فقضاها، ثم قال: يا سيدي قد حضر الغداء فتكرمني أن تتغدى ...

الحسن بن الحسن

معجم رجال الحدیث 5 : 287
T T T
روى عن محمد بن سنان، وروى عنه محمد بن الحسن الصفار.
التهذيب: الجزء ٤، باب الزيادات من الخمس، الحديث ٤٠٢، كذا في الطبعة القديمة على نسخة أيضا، وفي نسخة أخرى الحسن بن الحسين كما في النسخة المخطوطة أيضا، وهو الصحيح فإنه اللؤلؤي كما يأتي.