اخترنا لكم : محمد بن إدريس العجلي

قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: «الشيخ محمد بن إدريس العجلي بالحلة، له تصانيف، منها: كتاب السرائر، شاهدته بالحلة، وقال شيخنا سديد الدين (محمود الحمصي) رفع الله درجته: هو مخلط لا يعتمد على تصنيفه». و قال ابن داود في (٤١٢) من القسم الثاني: أنه كان شيخ الفقهاء بالحلة متقنا للعلوم، كثير التصانيف، لكنه أعرض عن أخبار أهل البيت(عليهم السلام) بالكلية. وقال السيد مصطفى (١٠٦) بعد نقله كلام ابن داود: «و لعل ذكره في باب الموثقين أولى، لأن المشهور منه أنه يعمل بخبر الواحد، وهذا لا يستلزم الإعراض بالكلية، وإلا لانتقض بغيره مثل السيد المرتضى وغيره». وقال الشيخ الحر في تذكرة المتبحرين (٧١٧): «و قد أثنى ...

الحسن بن خالد

معجم رجال الحدیث 5 : 307
T T T
قال النجاشي: «الحسن بن خالد بن محمد بن علي البرقي، أبو علي أخو محمد بن خالد، كان ثقة، له كتاب نوادر».
وقال الشيخ (١٦٩): «الحسن بن خالد البرقي، أخو محمد بن خالد، يكنى أبا علي، له كتب، أخبرنا بها عدة من أصحابنا، عن أبي المفضل عن ابن بطة، عن أحمد بن أبي عبد الله، عن عمه الحسن بن خالد».
وعده في رجاله في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) (١).
وقال ابن شهرآشوب في معالم العلماء (١٨٩): «من كتبه تفسير العسكري(عليه السلام)، من إملاء الإمام(عليه السلام) عليه مائة وعشرون مجلدا».
أقول: إن صح ذلك، فلا وجه لعده في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) كما صنعه الشيخ في رجاله.
وطريق الشيخ إليه ضعيف بأبي المفضل، وبابن بطة.