اخترنا لكم : هارون بن موسى بن أحمد

قال النجاشي: «هارون بن موسى بن أحمد بن سعيد [بن سعيد أبو محمد التلعكبري، من بني شيبان: كان وجها في أصحابنا ثقة، معتمدا لا يطعن عليه، له كتب، منها: كتاب الجوامع في علوم الدين، كنت أحضر في داره مع ابنه أبي جعفر والناس يقرءون عليه». وعده الشيخ في رجاله فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (١)، قائلا: «هارون بن موسى التلعكبري، يكنى أبا محمد، جليل القدر، عظيم المنزلة، واسع الرواية، عديم النظير، ثقة. روى جميع الأصول والمصنفات، مات سنة خمس وثمانين وثلاثمائة، أخبرنا عنه جماعة من أصحابنا». روى عن أبي علي محمد بن همام بن سهيل، وروى عنه جعفر بن محمد بن قولويه. كامل الزيارات: الباب (٧٥) فيمن اغتسل في ال...

الحسن بن قارن [قاتل]

معجم رجال الحدیث 6 : 89
T T T
روى عن أبي الحسن الرضا(عليه السلام) .
الفقيه: الجزء ١، باب الحد الذي يؤخذ فيه الصبيان بالصلاة، الحديث ٨٦٢.
وروى عنه إبراهيم بن هاشم، ذكره الصدوق في المشيخة في طريقه إليه.
قال المجلسي: إنه ممدوح لأن للصدوق إليه طريقا، ذكره الوحيد في التعليقة.
أقول: فيه منع ظاهر.
وكيف كان، فطريق الصدوق إليه: حمزة بن محمد العلوي- رضي الله عنه- عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن الحسن بن قارن، والطريق ضعيف بحمزة بن محمد.