اخترنا لكم : إبراهيم بن شيبة الأصبهاني

مولى بني أسد، وأصله من قاشان، من أصحاب الجواد(عليه السلام)، رجالالشيخ (١٢). وذكره أيضا من أصحاب الهادي(عليه السلام) في رجاله (٢١). وذكره البرقي أيضا في أصحاب الجواد(عليه السلام)، من غير توصيف له بالأصبهاني. قال الكشي في ترجمة علي بن حسكة (٣٧٩):«وجدت بخط جبرئيل بن أحمد الفاريابي، حدثني موسى بن جعفر بن وهب، عن إبراهيم بن شيبة، قال: كتبت إليه: جعلت فداك إن عندنا قوما يختلفون في معرفة فضلكم بأقاويل مختلفة، تشمئز منها القلوب، وتضيق لها الصدور، ويروون في ذلك الأحاديث، لا يجوز لنا الإقرار بها لما فيها من القول العظيم، ولا يجوز ردها والجحود لها، إذا نسبت إلى آبائك، فنحن وقوف عليها من ذلك، لأنهم ...

الحسين بن روح

معجم رجال الحدیث 6 : 257
T T T
النوبختي أبو القاسم: هو أحد السفراء والنواب الخاصة للإمام الثاني عشر (عجل الله تعالى فرجه)، وشهرة جلالته وعظمته أغنتنا عن الإطالة في شأنه.
روى الشيخ الطوسي(قدس سره) في كتاب الغيبة في بيان الممدوحين من السفراء في زمان الغيبة، عند ذكر أبي القاسم الحسين بن روح، بسنده عن أبي نصر هبة الله بن محمد الكاتب: أن أبا القاسم الحسين بن روح رضي الله عنه مات في شعبان سنة ٣٢٦.
روى بعنوان الحسين بن روح، عن محمد بن زياد، وروى عنه الحسن بن محمد بن جمهور.
التهذيب: الجزء ٦، باب فضل زيارة أبي الحسن(عليه السلام) وأبي محمد(عليه السلام)، الحديث ١٧٦.