اخترنا لكم : نسيم خادم أبي محمد

ع. قال الشيخ(قدس سره) : «روى محمد بن يعقوب رفعه، عن نسيم الخادم خادم أبي محمد(عليه السلام)، قال: دخلت على صاحب الزمان(عليه السلام) بعد مولده بعشر ليال، فعطست عنده فقال يرحمك الله، وفرحت بذلك، فقال: أبشرك في العطاس هو أمان من الموت ثلاثة أيام». الغيبة: في الكلام في ولادة صاحب الزمان(عجل الله تعالى فرجه الشريف)، ولكن الذي صرح به في رواية الصدوق(قدس سره) أنها كانت امرأة. فقد روى بسنده، عن إبراهيم بن محمد بن عبد الله بن موسى بن جعفر (عليه السلام)، قال: وحدثتني نسيم خادمة أبي محمد(عليه السلام)، قالت: قال لي صاحب الزمان(عليه السلام)، وقد دخلت عليه بعد مولده بليلة فعطست عنده، فقال لي رحمك الله،...

إبراهيم الحذاء

معجم رجال الحدیث 1 : 327
T T T
روى عن أحمد بن عبد الله الأسدي، وروى عنه أحمد بن محمد.
الكافي: الجزء ٦، الكتاب ٦، باب الخلال ١٣٢، الحديث ٤.
وروى عن محمد بن صغير، وروى عنه محمد بن علي.
الكافي: الجزء ٢، الكتاب ١، باب ما أخذه الله على المؤمن من الصبر ١٠٥، الحديث ٧، وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى، باب فضل فقراء المسلمين ١٠٧، الحديث ١٦.
وروى عن فضيل، عن عثمان، وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى.
التهذيب: الجزء ٥، باب الذبح، الحديث ٧٦٢، ورواها في الإستبصار: الجزء ٢، باب جواز أكل لحوم الأضاحي بعد ثلاثة أيام، الحديث ٩٧١، وفيه أحمد بن محمدبن عيسى، عن إبراهيم الحذاء، عن فضيل بن عثمان، وهو الموافق للوافي، وفي الوسائل: الفضل بن عثمان.