اخترنا لكم : أبو الفرج الوشاء

روى الكليني بسنده، عن الحسن الخزاز، عن الوشاء أبي الفرج، عن أبان بن تغلب. الكافي: الجزء ٤، كتاب الحج ٣، باب موضع رأس الحسين(عليه السلام) ٢٢٩، الحديث ٢. كذا في الطبعة القديمة والمرآة والوسائل أيضا، ولكن رواها ابن قولويه، في كامل الزيارات، وفيها: الحسن الخزاز الوشاء، عن أبي الفرج، وهو الصحيح، الموافق للوافي أيضا، كما تقدم في أبي الفرج.

أحمد بن أبي بشر السراج

معجم رجال الحدیث 2 : 25
T T T
أحمد بن أبي بشر.
ابن السراج قال النجاشي: «أحمد بن أبي بشر السراج: كوفي، مولى، يكنى أبا جعفر، ثقة في الحديث، واقف، روى عن موسى بن جعفر(عليه السلام)، وله كتاب نوادر.
أخبرنا الحسين بن عبيد الله، قال: حدثنا أحمد بن جعفر، قال: حدثنا حميد بن زياد بن هوارا [هوازا، قال: حدثنا ابن سماعة، قال حدثنا أحمد بن أبي بشر، به».
وقال الشيخ (٦٤): «أحمد بن أبي بشر السراج الكوفي، مولى، يكنى أبا جعفر، ثقة في الحديث، واقفي المذهب، روى عن موسى بن جعفر(عليه السلام)، وله كتاب النوادر.
أخبرنا به الحسين بن عبيد الله، عن أحمد بن جعفر، عن حميد بن زياد، عن ابن سماعة، عن ابن سماعة، عن أحمد بن أبي بشر».
أقول: وتعرض له الكشي بعنوان: ابن السراج في الواقفة (٣٣٠)، وتأتي روايته في: علي بن أبي حمزة.
وطريق الشيخ إليه ضعيف بأحمد بن جعفر.