اخترنا لكم : أبو القاسم الحليسي

روى عن عيسى بن هوذا، وروى عنه محمد بن الحسين بن أحمد الفارسي، ذكره الكشي في ترجمة: هند بن الحجاج (٣٠٦).

داود بن أبي زيد

معجم رجال الحدیث 8 : 95
T T T
قال الشيخ (٢٨٥): «داود بن أبي زيد، من أهل نيشابور، ثقة صادق اللهجة من أهل الدين، وكان من أصحاب علي بن محمد الهادي(عليه السلام)، وله كتب ذكرها الكشي، وابن النديم في كتابيهما».
وعده في رجاله في أصحاب الهادي(عليه السلام) (٢)، قائلا: «داود بن أبي زيد اسمه زنكان، يكنى أبا سليمان نيسابوري، في النجارين في سكة طرخان في دار سختويه، صادق اللهجة».
وفي أصحاب العسكري(عليه السلام) (٣)، قائلا: «داود بن أبي زيد النيسابوري ثقة».
وعده البرقي في أصحاب الهادي(عليه السلام)، قائلا: «داود بن أبي زيد نزل بنيسابور ويكنى بأبي سليمان، وينزل بنيسابور في النجارين عند سكة طرخان في دار سختويه معروف بصدق اللهجة».
أقول: إن في بعض نسخ البرقي، ذكر داود بن سورد، بدل داود بن أبي زيد، وذكر في الخلاصة القسم (١)، (٤) من الباب (١) من فصل الدال، عن البرقي: داود بن بيورد، يكنى بأبي سليمان .. إلى آخر ما نقلنا عنه.
وفي بعض النسخ من مشيخة الفقيه: داود بن بو زيد، بدل داود بن أبي زيد، وفي خاتمة الوافي، عن المشيخة: داود بن زيد، والمراد من الكل شخص واحد، والله العالم بالصواب.
وطريق الصدوق إليه أبوه- رضي الله عنه- عن سعد بن عبد الله عن محمد بن عيسى بن عبيد، عن داود بن أبي زيد، والطريق صحيح.
لكن لم نجد له رواية في الفقيه بهذا العنوان، ويأتي الكلام فيه في داود بن أبي يزيد، وطريق الشيخ إليه مجهول.
ثم إن ما ذكره الشيخ من ذكر الكشي كتب داود بن أبي زيد لا بد من حملهعلى ذكر الكشي إياها في أصل كتابه، وإلا فهو غير موجود فيما عندنا من النسخة التي هي اختيار الشيخ (قدس الله روحه) .