اخترنا لكم : سلمان الفارسي

أبو عبد الله هو من الاثني عشر الذين أنكروا على أبي بكر، ذكره الصدوق في أبواب الاثني عشر من الخصال، الحديث ٤. وذكره البرقي في آخر رجاله، وعده من الطبقة الأولى من أصحاب رسول الله(ص)، ومن أصفياء أصحاب أمير المؤمنين(عليه السلام)، وفي باب أصحاب أمير المؤمنين الذين هم من أصحاب رسول الله(ص) . وروى الصدوق في العيون: الجزء ٢، باب ٣٥، فيما كتبه الرضا(عليه السلام) للمأمون في محض الإسلام وشرائع الدين، الحديث ١، إنه من الذين مضوا على منهاج نبيهم ولم يغيروا ولم يبدلوا. و قال الكشي: (١) سلمان الفارسي أبو الحسن، وأبو إسحاق: « حمدويه، وإبراهيم ابنا نصير، قالا: حدثنا محمد بن عثمان، عن حنان بن سدير، عن أبيه...

أحمد بن الحسن [الحسين] بن سعيد

معجم رجال الحدیث 2 : 82
T T T
أحمد بن محمد بن الحسين بن سعيد.
قال النجاشي: «أحمد بن الحسن بن سعيد عثمان القرشي، أبو عبد الله.
له كتاب نوادر.
أخبرنا محمد بن جعفر النجار، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد، عن أحمد بن الحسن».
وقال الشيخ (٨٠): «أحمد بن الحسين بن سعيد بن عثمان القرشي، أبو عبد الله، له كتاب النوادر.
ومن أصحابنا من عده من حملة الأصول.
أخبرنا به أحمد بن محمد بن موسى، قال: أخبرنا أحمد بن محمد بن سعيد، قال: أخبرنا أحمد بن الحسين».
و عده الشيخ في رجاله في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٩٤): قائلا: «أحمد بن محمد بن الحسين بن سعيد القرشي أبو عبد الله، روى عنه: ابن عقدة».
أقول: ظاهر عبارة النجاشي والشيخ في الفهرست: أن الحسن [الحسين هو والد أحمد، ولكن صريح الرجال: أنه جده.
والله العالم.
وكيف كان فطريق الشيخ إليه صحيح، وإن كان فيه أحمد بن محمد بن موسى [ (بن الصلت)] لأنه من مشايخ النجاشي.
ويأتي له ذكر بعنوان: أحمد بن محمد بن الحسين بن سعيد.