اخترنا لكم : علي بن محمد بن عبد الله

من مشايخ الكليني(قدس سره)، وتقدم في علي بن محمد أنه علي بن محمد بن بندار، وقد أكثر الكليني الرواية عنه. وقع بهذا العنوان في أسناد عدة من الروايات تبلغ تسعة وثلاثين موردا. فقد روى عن أبيه، وابن البرقي، وإبراهيم بن إسحاق، وإبراهيم بن إسحاق الأحمر، وأحمد، وأحمد بن أبي عبد الله، وأحمد بن محمد، وأحمد بن محمد البرقي، وأحمد بن محمد بن خالد، ومحمد بن عبد الله، والسياري. وروى عنه في جميع ذلك محمد بن يعقوب.

سليمان بن حفص

معجم رجال الحدیث 9 : 253
T T T
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه الحسن بن الحسين الفارسي.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب حق الضيف وإكرامه ٣٩، الحديث ٣.
وروى عن أبي الحسن الرضا(عليه السلام)، وروى عنه محمد بن إسماعيل.
التهذيب: الجزء ٩، باب الذبائح والأطعمة، الحديث ٥٣٩، والإستبصار: الجزء ٤، باب تحريم شرب الفقاع، الحديث ٣٦٨، إلا أن فيه: علي بن إسماعيل، عن سليمان بن جعفر، وفي الكافي: الجزء ٦، كتاب الأشربة ٨، باب الفقاع ٣٠، الحديث ١ و١٠، محمد بن إسماعيل، عن سليمان بن جعفر [الجعفري.
وروى عن علي بن جعفر، وروى عنه محمد بن يحيى.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب الأكل مع الضيف ٤٠، الحديث ٤.
أقول: سليمان بن حفص هذا مشترك بين البصري، والمروزي الآتيين.