اخترنا لكم : زيد بن موسى

زيد النار. الكاظم(عليه السلام) تقدم في إبراهيم بن موسى، كلام المفيد في الإرشاد من أن لكل واحد من ولد أبي الحسن موسى(عليه السلام) فضلا ومنقبة مشهورة. روى عن آبائه، وروى عنه ابنه جعفر. الكافي: الجزء ١، كتاب الحجة ٤، باب ما يفصل به بين دعوى المحق والمبطل في أمر الإمامة (٨١)، الحديث ١٥. وروى الصدوق(قدس سره) عن محمد بن علي ماجيلويه ومحمد بن موسى بن المتوكل وأحمد بن زياد بن جعفر الهمداني- رضي الله عنهم-، قالوا: حدثنا علي بن إبراهيم بن هاشم، قال: حدثني ياسر أنه خرج زيد بن موسى أخو أبي الحسن(عليه السلام) بالمدينة، وأحرق وقتل وكان يسمى زيد النار، فبعث إليه المأمون فأسر وحمل إلى المأمون، فقال ال...

سهل

معجم رجال الحدیث 9 : 347
T T T
وقع بهذا العنوان في أسناد عدة من الروايات تبلغ مائة وستة عشر موردا.
فقد روى عن أبي الحسن(عليه السلام)، وأبي الحسن موسى(عليه السلام)، وأبي الحسن الرضا(عليه السلام)، وأبي محمد(عليه السلام)، وعن ابن أبي نجران، وابن أبي نصر، وابن أسباط، وابن فضال، وابن محبوب، وإبراهيم بن محمد المديني، وإبراهيم بن محمد الهمداني، وأحمد بن عبد العزيز، وأحمد بن المثنى، وأحمد بن محمد، وأحمد بن محمد بن أبي نصر، وأحمد بن يوسف بن عقيل، وإدريس بن عبد الله، وإسحاق بن عبد الله، وبشر بن بشار النيسابوري، وبكر بن صالح، وجعفر بن محمد الأشعري، والحسن بن علي، والحسن بن محبوب، والسندي بن الربيع، وعبد الله بن بكير، وعبد الله بن الحسين، وعبيد الله، وعلي بن أسباط، وعلي بن حسان، وعلي بن معبد، ومحمد، ومحمد بن الحسن، ومحمد بن سليمان، ومحمد بن عبد الحميد، وعليبن محمد القاساني، ومحمد بن عيسى، ومحمد بن الوليد، ومحمد الطبري، ومنصور بن العباس، وموسى بن عبد الله، وموسى بن القاسم، وياسر الخادم، ويحيى بن المبارك، ويعقوب بن يزيد، والحجال.
وروى عنه علي، وعلي بن محمد، ومحمد ابنه، ومحمد بن الحسن، ومحمد بن الحسين، ومحمد بن موسى.
أقول: سهل في أسناد هذه الروايات مشترك بين جماعة، والتمييز إنما هو بالراوي والمروي عنه.
اختلاف الكتب
روى الشيخ بسنده عن محمد بن سهل، عن أبيه عن أبي الحسن(عليه السلام) .
التهذيب: الجزء ٢، باب أحكام السهو في الصلاة، الحديث ٧٦١، والإستبصار: الجزء ١، باب من شك فلا يدري صلى اثنتين أو ثلاثا، الحديث ١٤٢٥، إلا أن فيه محمد بن سهل، عن أبي الحسن(عليه السلام) بلا واسطة.
وروى بسنده أيضا، عن محمد بن سهل، عن أبيه، عن إدريس بن عبد الله.
التهذيب: الجزء ٥، باب تفصيل فرائض الحج، الحديث ٩٨٢، والإستبصار: الجزء ٢، باب وجوب الوقوف بعرفات، الحديث ١٠٧٧، إلا أن فيه: محمد بن سهل، عن إدريس بن عبد الله بلا واسطة.
روى محمد بن يعقوب، عن محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن سهل، عن محمد بن سنان.
الكافي: الجزء ٧، كتاب الأيمان والنذور ٧، باب النوادر ١٨، الحديث ١٠.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضا، ولكن في الوسائل أحمد بن محمد، عن محمد بن سهل، عن محمد بن سنان، وهو الصحيح الموافق للتهذيب: الجزء ٨، باب الأيمان والأقسام، الحديث ١٠٧١.
و روى الشيخ بسنده عن محمد بن يعقوب، عن سهل، عن بعض أصحابنا، عن الحسن بن الجهم.
التهذيب: الجزء ٢، باب ما يجوز الصلاة فيه من اللباس والمكان وما لا يجوز من الزيادات، الحديث ٩٢١، ولكن في الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب اللباس الذي تكره الصلاة فيه وما لا تكره ٦٠، الحديث ٣١، علي (و هو علي بن محمد)، عن سهل فوقع السقط في التهذيب.
ثم إن الشيخ روى بسنده عن أحمد بن محمد، عن محمد بن سهل، عن أبيه، عن سهل بن اليسع، عن أبيه، عن أبي الحسن(عليه السلام) .
التهذيب: الجزء ١، باب حكم الحيض والاستحاضة والنفاس، الحديث ٥٢٢.
كذا في هذه الطبعة، وفي الطبعة القديمة: أحمد بن محمد، عن سهل بن اليسع، عن أبيه، عن أبي الحسن(عليه السلام) .
ولكن في الكافي: الجزء ٣، كتاب الحيض ٢، باب الحائض تختضب ٢٣، الحديث ١، أحمد بن محمد، عن محمد بن سهل بن اليسع، عن أبيه، عن أبي الحسن(عليه السلام)، وهو الصحيح.