اخترنا لكم : سليمان بن الحسن

ابن سلمان [سليمان الصهرشتي: تقدم في سلمان بن الحسن. و قال ابن شهرآشوب في معالم العلماء (٣٧٣): «سليمان بن الحسن بن محمد الصهرشتي: له شرح ما لا يسع تنبيه الفقيه عمدة الولي والنصير في نقض كلام صاحب التفسير يعني القاضي أبا يوسف القزويني، وله الانفرادات في الفتوى».

أحمد بن العباس النجاشي الصيرفي

معجم رجال الحدیث 2 : 141
T T T
المعروف بابن الطيالسي: يكنى أبا يعقوب، سمع منه التلعكبري سنة ٣٣٥، وله منه إجازة، وكان يروي دعاء الكامل، ومنزله كان في درب البقر [البقرة.
رجال الشيخ: في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٤٥).