اخترنا لكم : العوام بن خوشب

قال النجاشي: «العوام بن خوشب بن يزيد بن رويم الشيباني، هو أكبر من أخيه طلاب. روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، له كتاب، أخبرنا محمد بن جعفر، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد، قال: حدثنا أحمد بن يوسف بن يعقوب، والمنذر بن محمد، قالا: حدثنا الحسين بن محمد بن علي الأزدي، قال: حدثنا طلاب، عن أخيه العوام». قال ابن داود (١١٤١) من القسم الأول: (ق) (جش) ممدوح. أقول: لم يظهر له مدح من كلام النجاشي!: وابن داود أعرف بما قال.

عبد الله بن إسحاق المدائني

معجم رجال الحدیث 11 : 118
T T T
قال الأردبيلي في جامع الرواة، الجزء ١، في باب العين بعده الباء،: عمرو بنعثمان، عنه، عن أبي عبد الله(عليه السلام) في (يب) في باب حد المحارب، وفي [في باب حد المحارب: محمد بن عيسى، عن يونس، عن محمد بن سليمان، عن عبد الله بن إسحاق، عن أبي الحسن(عليه السلام) فيه، وفي التهذيب: باب حد المحارب، الظاهر أنه عبيد الله الآتي، والله العالم.
أقول: في الكافي والتهذيب: عبيد الله مصغرا، وفي مورد واحد عبد الله إلا أنه لم يذكر فيه المدائني.
ثم إن ما ذكره من رواية عمرو بن عثمان، عنه، عن أبي عبد الله(عليه السلام) في الكافي والتهذيب: فيه تحريف، والروايتان إنما هما عن الرضا(عليه السلام) .
انظر الكافي: الجزء ٧، كتاب الحدود ٣، باب حد المحارب ٥٠، الحديث ٨، والتهذيب: الجزء ١٠، الحديث ٥٢٦.
وأما رواية محمد بن سليمان عنه فهي في الكافي: الجزء ٧، باب حد المحارب ٥٠، والحديث ٩، ومن التهذيب: الجزء ١٠، الحديث ٥٢٧.
نعم في الحديث ٥٢٣ من هذا الجزء من التهذيب: رواية محمد بن سليمان الديلمي، عن عبيد الله المدائني، عن أبي عبد الله(عليه السلام)، ولا يبعد التحريف في هذه الرواية، والصحيح عن أبي الحسن(عليه السلام) بدل جملة (عن أبي عبد الله ع)، فإن هذه الرواية متقاربة المضمون مع الحديث ٥٢٦ المتقدم، والله العالم.