اخترنا لكم : أبو بكر بن الحسن

من المستشهدين بين يدي عمه الحسين(عليه السلام)، ووقع التسليم عليه في زيارتي الناحية المقدسة والرجبية، ووقع اللعن على قاتله عبد الله بن عقبة الغنوي، في زيارة الناحية المقدسة. وقال المفيد في الإرشاد: في ذيل بيان شهادة القاسم بن الحسن(عليه السلام) : «و رمى عبد الله بن عقبة الغنوي أبا بكر بن الحسن بن علي(عليه السلام)، بسهم فقتله».

أحمد بن علي القمي

معجم رجال الحدیث 2 : 186
T T T
[التيملي المعروف بشقران، المقيم بكش، وكان أشل دوارا.
رجال الشيخ: في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) (١٠).
وهو السلولي.
ذكره الكشي، في ترجمة: جابر بن عبد الله (١١).