اخترنا لكم : عبد المؤمن بن الهيثم

الأنصاري: روى عن أبي جعفر(عليه السلام) . الفقيه: الجزء ٢، باب ما يجب على من أفطر، الحديث ٣٠٩. أقول: كذا في المطبوع، وعن بعض النسخ عبد المؤمن بن القاسم الأنصاري، والظاهر أنه الصحيح، فإن الصدوق ذكر في المشيخة طريقه إلى عبد المؤمن بن القاسم، ولم يرو عنه في الفقيه غير هذه الرواية، وذكر هذه الرواية من دون طريق، ولم يذكر في المشيخة طريقه إلى عبد المؤمن بن الهيثم، وبذلكيطمأن بأن الهيثم محرف القاسم.

أحمد بن عمر بن كيسبة

معجم رجال الحدیث 2 : 190
T T T
أحمد بن عمرو بن كيسبة أبو الملك وقع في طريق الشيخ إلى إسماعيل القصير (٤٥)، وإلى بسطام بن سابور (١٣٣)، وإلى الحسين بن مصعب (٢٣٠).
وفي طريق النجاشي إلى عيسى بن راشد، وإلى عيسى بن الوليد الهمداني، إلا أن في الأخير: «أحمد بن عمر» فقط.
ويأتي عن مشيخة التهذيب: بعنوان أحمد بن عمرو بن كيسبة أبو الملك.