اخترنا لكم : أحمد بن أبي زاهر

روى عن محمد بن الحسين أبي الخطاب. وروى عنه محمد بن يحيى العطار. كامل الزيارات: باب الرخصة في ترك الغسل لزيارة الحسين(عليه السلام) ٧٦، الحديث ٣. قال النجاشي: «أحمد بن أبي زاهر، واسم أبي زاهر موسى، أبو جعفر الأشعري القمي، مولى، كان وجها بقم، وحديثه ليس بذلك النقي، وكان محمد بن يحيى العطار أخص أصحابه. وصنف كتبا، منها، البداء، كتاب النوادر، كتاب صفة الرسل والأنبياء والصالحين، كتاب الزكاة، كتاب أحاديث الشمس والقمر، كتاب الجمعة والعيدين، كتاب الجبر والتفويض، كتاب ما يفعل الناس حين يفقدون الإمام. أجازنا ابن شاذان، عن أحمد بن محمد بن يحيى العطار، عن أبيه، عنه، جميع كتبه». وقال الشيخ (٧٦): ...

إبراهيم بن أبي حجر الأسلمي

معجم رجال الحدیث 1 : 173
T T T
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه محمد بن سليمان الديلمي.
الفقيه: الجزء ٢، باب ما جاء في من حج ولم يزر النبي(ص)، الحديث ١٥٧١.
أقول: وهذه الرواية رواها محمد بن يعقوب بسنده، عن محمد بن سليمان الديلمي، عن أبي حجر الأسلمي، ورواها الشيخ أيضا بسنده، عن محمد بن سليمان الديلمي، عن أبي يحيى الأسلمي، على ما يأتي في الكنى، وما في الكافي موافق لما في كامل الزيارات.