اخترنا لكم : محمد بن يزداد

الرازي، عده الشيخ في رجاله تارة من أصحاب العسكري(عليه السلام) (١٢)، و(أخرى) فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٩٨)، مضيفا إليه: «روى عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب». وقال أبو عمرو الكشي (٣٩٧- ٤٠٥): «سألت أبا النضر محمد بن مسعود، عن جماعة (و عد منهم) محمد بن يزداد الرازي، فقال: وأما محمد بن يزداد الرازي فلا بأس به». أقول: روى الكشي عن محمد بن الحسن البراني، وعثمان بن حامد، عن محمد بن يزداد الرازي، عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب في تسعة مواضع من كتابه في ترجمة قنبر (٦٧)، وفي ترجمة المختار بن أبي عبيدة (٥٩)، وحمران بن أعين (٧١)، والمغيرة بن سعيد (١٠٣)، وعبد الله بن أبي يعفور (١٢٥)، وهشام بن سال...

أحمد بن محمد الأردبيلي

معجم رجال الحدیث 3 : 11
T T T
قال الشيخ الحر، في تذكرة المتبحرين (٥٧): «المولى الأجل الأكمل، أحمد بن محمد الأردبيلي، كان عالما، فاضلا، مدققا، عابدا، ثقة، ورعا، عظيم الشأن، جليل القدر، معاصرا لشيخنا البهائي، له كتب، منها: شرح الإرشاد، كبير، لم يتم، وتفسير آيات الأحكام، وحديقة الشيعة، وغير ذلك.
وذكره السيد مصطفى بن الحسين التفريشي، في كتاب الرجال، فقال: أمره في الجلالة والثقة والأمانة أشهر من أن يذكر وفوق ما تحوم حوله عبارة، كان متكلما، فقيها، عظيم الشأن، جليل القدر، رفيع المنزلة، أورع أهل زمانه، وأعبدهم، وأتقاهم، له مصنفات، منها: كتاب آيات الأحكام، جيد، حسن، توفي في شهر صفر سنة ٩٩٣، انتهى.
نروي بأسانيدنا السابقة، عن الشيخ حسن، والسيد محمد، عنه».
أقول: ذكر السيد التفريشي في ترجمته: أنه توفي في المشهد المقدس الغروي، على ساكنه من الصلوات أشرفها، ومن التحيات أكملها.