اخترنا لكم : عبد الله الدهقان

عبيد الله بن عبد الله الدهقان. روى عن درست، وروى عنه سهل بن زياد. الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب ما يجب من الاقتداء بالأئمة(عليهم السلام) ٤، الحديث ٣. وروى عنه عمرو بن عثمان. كتاب النكاح ٣، باب أن من عف عن حرم الناس عف عن حرمه ١٨٩، الحديث ٤، من الجزء المتقدم. وروى عنه محمد بن عيسى. التهذيب: الجزء ٩، باب الذبائح والأطعمة، الحديث ٣١٤. ورواها الكليني في الكافي: الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب ما لا يؤكل من الشاة وغيرها ٧، الحديث ١، إلا أن فيه عبيد الله الدهقان، بدل عبد الله الدهقان، وهو الصحيح، ولا يبعد وقوع التحريف في ما سواه أيضا، فلا وجود لعبد الله الدهقان في كتب الرجال أيضا. ...

أحمد بن محمد بن أبي عبد الله

معجم رجال الحدیث 3 : 16
T T T
أحمد بن محمد البرقي.
أحمد بن محمد بن خالد البرقي.
أحمد بن محمد بن أبي عبد الله البرقي.
روى عن أبيه، وروى عنه عدة من أصحابنا.
الكافي: الجزء ٤، كتاب الزكاة ١، باب فضل الصدقة ١، الحديث ٣، وكتاب الحج ٣، باب يوم النحر ومبتدإ الرمي ١٧٣، الحديث ٧.
وروى عن زياد القندي، وروى عنه علي بن إبراهيم.
الكافي: الجزء ٣،كتاب الصلاة ٤، باب صلاة الحوائج ٩٥، الحديث ١.
كذا في الطبعة القديمة والوافي والوسائل أيضا، ولكن في المرآة: أحمد بن أبي عبد الله، بدل أحمد بن محمد بن أبي عبد الله، وهو الصحيح.
وروى عن علي بن حديد.
التهذيب: الجزء ٧، باب بيع الواحد بالاثنين، الحديث ٤٧٩.
أقول: في الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب الصروف ١١٥، الحديث ٢٤: «أحمد بن أبي عبد الله»، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
وروى عن محمد بن علي، وروى عنه عدة من أصحابنا.
الكافي: الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب التفويض إلى الله والتوكل عليه ٣٢، ذيل الحديث ٣، وكتاب العشرة ٤، باب في المناجاة ٢٠، الحديث ٢.
وروى مرفوعا عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه عدة من أصحابنا.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الجنائز ٣، باب من يتبع جنازة ثم يرجع ٤٢، الحديث ٢.
أقول: الظاهر وقوع التحريف في جميع هذه الموارد، والصحيح: «أحمد بن محمد أبي عبد الله» أو «أحمد بن أبي عبد الله»، فكلمة «ابن» قبل «أبي عبد الله» زائدة.
وهو: أحمد بن محمد بن خالد البرقي الآتي.