اخترنا لكم : محمد بن النعمان

روى عن ضريس، عن أبي جعفر(عليه السلام)، وروى عنه الحسن بن محبوب. تفسير القمي: سورة المائدة، في تفسير قوله تعالى: (هذا يَوْمُ يَنْفَعُ الصّادِقِينَ صِدْقُهُمْ). وقع بهذا العنوان في أسناد جملة من الروايات، تبلغ أربعة عشر موردا. فقد روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وعن أبي الورد، وإسماعيل بن الفضل، وسلام، وسلام بن المستنير، وغالب بن هذيل. وروى عنه ابن محبوب، وأبان بن عثمان، والحسن بن محبوب، وحمادو حماد بن عثمان، ومحمد بن أبي عمير. أقول: محمد بن النعمان هذا، هو محمد بن علي بن النعمان بن أبي طريفة المتقدم. ومتحد مع من بعده.

محمد بن أبي إسحاق

معجم رجال الحدیث 15 : 240
T T T
قال النجاشي: «محمد بن أبي إسحاق: متكلم، ذكره ابن بطة، وذكر أن له مصنفات عدة، وقال: أخبرنا أحمد بن محمد بن خالد، عنه».
وقال الشيخ (٦٩٤): «محمد بن إسحاق القمي: له كتب في الكلام والأخبار.
أخبرنا بها جماعة، عن أبي المفضل، عن ابن بطة، عن أحمد بن أبي عبد الله، عنه».
وعده في رجاله فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (١٢٢)، قائلا:«محمد بن إسحاق القمي: روى عنه أحمد بن أبي عبد الله».
أقول: المذكور في النجاشي: محمد بن أبي إسحاق كما مر، وعليه فكلمة (أبي) إما أنها زيدت في كلامه، أو أنها نقصت من كلام الشيخ في كتابيه، والمظنون قويا أنها زيدت في كلام النجاشي، وذلك بقرينة عدم وجودها في كلام البرقي أيضا، فإنه ذكر محمد بن إسحاق القمي في أصحاب الجواد(عليه السلام)، وكذلك ذكره الشيخ على ما في نسخة السيد التفريشي، والميرزا، والمولى القهبائي.
وطريق الشيخ إليه ضعيف.