اخترنا لكم : سماعة بن مهران

قال النجاشي: «سماعة بن مهران بن عبد الرحمن الحضرمي، مولى عبد بن وائل بن حجر الحضرمي، يكنى أبا ناشرة- وقيل: أبا محمد-، كان يتجر في القز ويخرج به إلى حران، ونزل من الكوفة كندة، روى عن أبي عبد الله(عليه السلام) وأبي الحسن(عليه السلام)، ومات بالمدينة، ثقة ثقة، وله بالكوفة مسجد بحضرموت، وهو مسجد زرعة بن محمد الحضرمي بعده، وذكره أحمد بن الحسين (رحمه الله)، وأنه وجد في بعض الكتب أنه مات سنة خمس وأربعين ومائة في حياة أبي عبد الله، وذلك أن أبا عبد الله(عليه السلام)، قال: (إن رجعت لم ترجع إلينا)، فأقام عنده فمات في تلك السنة وكان عمره نحوا من ستين سنة، وليس أعلم كيف هذه الحكاية لأن سماعة روى عن أبي الحس...

نرحب بكم في مشروعنا (رجال الحديث). في هذا المشروع نعرض ما تيسر لنا من السيرة الذاتية لما يقارب 16.000 شخصية وردت في أسانيد الأحاديث الشريفة. وقد استفدنا في ذلك مما سطره زعيم الحوزة العلمية الراحل الإمام السيد أبو القاسم الموسوي الخوئي(قدس سره) في كتابه معجم رجال الحديث.